هذا ما حدث باجتماع منزل الاديب والعبادي “يفجر مفاجأة”

سلايدر 11/09/2018 2026
هذا ما حدث باجتماع منزل الاديب والعبادي “يفجر مفاجأة”
+ = -

سياسية، كلكامش برس- كشفت صحيفة، اليوم الثلاثاء، عن تفاصيل الاجتماع الذي عقدته قيادات حزب الدعوة ليلة امس، في منزل القيادي في الحزب علي الاديب، مشيرة إلى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي فجر مفاجأة خلال الاجتماع بشأن الولاية الثانية.

وكان مصدر كشف بوقت سابق من اليوم لـ كلكامش برس، ان “رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ورئيس تحالف النصر حيدر العبادي، طويا خلافاتهما وعقد ممثلين عنهما ليلة امس خطورة خروج منصب رئاسة الوزراء من حزب الدعوة”، موضحا ان “اجتماعا عقد في منزل القيادي في الدعوة علي الاديب، بين اقطاب الحزب لغرض لملمة البيت (الدعوجي) بعد اتساع خطر خروج رئاسة الوزراء منه”.بحسب المصدر.

وقالت صحيفة (الأخبار) اللبنانية في تقرير لها، اليوم إن “جناحي حزب الدعوة الإسلامية في العراق انتظرا الوقت “القاتل” ليُنحِّيا خلافاتهما جانبا”.

وبين ان “ليلة ألاول من أمس كانت عاصفةً على أقطاب الدعوة بعد التطورات التي أصابت مقتلاً من مستقبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، وباتت تُهدِّد بإخراج الحزب من رئاسة الوزراء التي أمسك بها طوال السنوات الماضية، ما دفع قادة الحزب إلى التداعي لعقد اجتماع طارئ، فتقاطروا إلى منزل القيادي في الحزب علي الأديب، في القادسية (بغداد)، حيث حضر الجميع، بمن فيهم العبادي والمالكي”.

واشار التقرير الى ان “قيادات الدعوة اتفقت على إبقاء منصب رئيس الوزراء من حصة الحزب والعمل على عدم ضياع المكسب السياسي للتنظيم، وإن بدا العبادي مصرّاً على ترشّحه لولاية ثانية”، منوها الى ان العبادي “أكد للمجتمعين استعداده للمضي بمرشح توافقي من الدعوة يملك حظوظاً أكبر للنجاح، فقط في حال انسداد الأفق نهائياً أمام الولاية الثانية”.

ونوه التقرير الى ان “الحديث المتزايد عن اسم المرشح لمنصب رئيس الوزراء لا يعكس حقيقة ما يدور في الاتصالات السياسية الجديدة بين أطراف كتلتَي الإصلاح والبناء، وإن كان الموقف مُرشَّحاً للتطور بشكل مفاجئ”.

يشار الى انه قد نُشر في الموقع الرسمي للمرجع الاعلى السيد علي السيستاني، امس الاثنين، انها لا تؤيد رئيس الوزراء القادم اذا اختير من السياسيين الذين كانوا في السلطة خلال السنوات الماضية، نافية في الوقت ذاته الانباء التي تحدثت عن انها سمّت عددا من السياسيين ورفضت اختيار أي منهم لموقع رئاسة الوزراء. وذلك بحسب مصدر مقرب من مكتب المرجع الديني الاعلى علي السيستاني.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة