إختفاء طائرة روسية على متنها 14 عسكريا

دولية 18/09/2018 87
إختفاء طائرة روسية على متنها 14 عسكريا
+ = -

دولية؛كلكامش برس- يكتنف الغموض مصير الطائرة الروسية التي اختفت من شاشات رادار وزارة الدفاع الروسية، أثناء تحليقها فوق البحر المتوسط، قبالة السواحل السورية، ليل الثلاثاء، في وقت كانت فيه مدينة اللاذقية تتعرض لهجوم بصواريخ “من جهة البحر”.
وفيما أعلنت موسكو عن فقدان الطائرة وعلى متنها 14 عسكريا، قال مسؤول أميركي أن “واشنطن تعتقد أن المدفعية السورية المضادة للطائرات قد أسقطت الطائرة الروسية المفقودة “بالخطأ”.
ونقلت رويترز عن المسؤول الأميركي إن “الولايات المتحدة تعتقد أن الدفاعات الحكومية السورية أسقطت الطائرة الروسية بطريق الخطأ، أثناء تصديها لصواريخ إسرائيلية”.
من جانبها، قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن “الاتصال انقطع بطاقم الطائرة إيل-20، بينما كانت تحلّق فوق البحر الأبيض المتوسط على بعد 35 كلم من الساحل السوري في طريق عودتها إلى قاعدة حميميم الجوية”، مشيرة إلى ان الطائرة اختفت عن شاشات الرادار قرابة الساعة 11 ليلاً (الثامنة ليلا بتوقيت غرينتش).
وأضافت الوزارة “وفي الوقت نفسه، رصدت أنظمة رادار المراقبة الجوية الروسية إطلاق صواريخ من الفرقاطة الفرنسية أوفيرن التي كانت في تلك المنطقة”.
وذكرت الوزارة أن “مصير من كانوا على متن الطائرة الروسية غير معروف، وأن قاعدة حميميم الروسية نظمت عملية بحث وإنقاذ”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة