سائرون يطالب عبد المهدي بحسم اختيار أعضاء هيئة الاعلام والاتصالات وأمناء شبكة الاعلام

سائرون يطالب عبد المهدي بحسم اختيار أعضاء هيئة الاعلام والاتصالات وأمناء شبكة الاعلام

  • 5-09-2019
  • ---
  • 73 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد دعا القيادي في تحالف سائرون، النائب علاء الربيعي، الخميس، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى حسم ملف اختيار أعضاء هيئة الاعلام والاتصالات وأمناء شبكة الاعلام العراقي بأسرع وقت وحسم الامر بيده، وعدم إهمال هذا الملف وتركه بين مافيات الفساد وسوء الإدارة، محذراً من بعض الأسماء المتورطة بملفات فساد مالي واداري، والتي أخذت تتقرب من مكتب رئيس الوزراء في محاولة لترشيحها. وقال المكتب الاعلامي للنائب، في بيان تلقت "كلكامش" نسخة منه، ان "لجنة الاعلام والاتصالات في مجلس النواب ومنذ تشكيلها باشرت اعمالها بشكل جاد وحازم، ولما يتعلق بالاتصالات والتي اصبحت عصب الحياة بسبب التطور التقني فان اللجنة لاحظت تردي خدمات الاتصالات لاسيما ما يتعلق بالهواتف الجوالة والانترنيت، وفيما نلاحظ ان العالم دخل خدمات الجيل الخامس في الاتصالات 5G فان خدماتنا في الاتصالات لاتزال عند مستوى الجيل الثاني 2G رغم الاعلان عن خدمات الجيل الثالث3G". واضاف، ان "للاتصالات دوراً مهماً في الخدمات وتعظيم موارد الدولة وفي ايجاد فرص العمل لذلك فان لجنة الاعلام والاتصالات عازمة على فتح ملف هذا التردي والتخبط في الاتصالات من خلال المراقبة والمحاسبة وهي جادة في فتح ملفات كثيرة في هيئة الاعلام والاتصالات وهي المسؤولة عن تنظيم الاتصالات وهي ملفات كثيرة منها ملف سوء الخدمة وملحق عقد الجيل الثالث وعقود الهيئة فيما يخص تنظيم الطيف الترددي وعقد الشراكة بين كورك من جهة وشركة فرانستلكوم وشركة اجيلتي من جهة وعلاقة الهيئة بالغاء هذه الشراكة وما ستسببه من اضرار فادحة بالعراق فضلا عن ملف الغاء غرامات ماليه على احدى الشركات بقيمة 262 مليون دولار !!! وغيرها الكثير من الملفات التي ادت الى تراجع وتاخر اداء الاتصالات في العراق وهدر اموال طائلة". وبين ان "الأموال المهدورة في هيئة الاعلام والاتصالات لو استثمرت بالشكل الصحيح لوفرت مئات الملايين من الدولارات لخزينة الدولة"، مطالباً رئيس الوزراء بـ"عدم السماح بتكرار نفس الوجوه واختيار أشخاص يتمتعون بكفاءة عالية ونزاهة كاملة".

حــمّــل تطبيق كلكامش: