الرئيس الفرنسي يوجه وزير الخارجية بزيارة العراق

الرئيس الفرنسي يوجه وزير الخارجية بزيارة العراق

  • 15-10-2019
  • ---
  • 83 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان، الثلاثاء، أنه سيزور العراق لإجراء محادثات مع السلطات العراقية "والأكراد" بشأن ‌‏"الأمن" في المخيمات التي يعتقل فيها عناصر تنظيم داعش الأجانب، في أعقاب العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا‎.‎ وقال أمام الجمعية الوطنية "قلت في السابق إن هناك 10 آلاف مقاتل جهادي حاليا في السجون، ويتعين ضمان أمن تلك السجون"، في ‏إشارة إلى مخيمات الاحتجاز التي يسيطر عليها الأكراد شمال شرق سوريا‎.‎ وأضاف "لهذا السبب سأتوجه، بطلب من رئيس الجمهورية، إلى العراق قريبا، للتحدث مع جميع الأطراف ومن بينهم الأكراد، حول واقع ‏الوضع الأمني وأمننا الخاص‎".‎ وأكد لودريان "نحن متيقظون للغاية بشأن الوضع الأمني في (تلك السجون) وسنتحدث مع جميع الأطراف لضمان أن يتم الحفاظ عليه ‏مهما تطور الأمر"، بدون ان يعطي مزيداً من التفاصيل، مشيراً إلى أنه سيتحدث فقط عن هذه "المسألة الملحة" في العراق‎.‎ ‏ وأشار لودريان إلى أن "عشرات المقاتلين الفرنسيين" فقط محتجزون في شمال شرق سوريا، مقابل آلاف الجهاديين السوريين والعراقيين ‌‏"الذين يمكن أن يتحركوا سريعاً إذا لم تكن تلك المخيمات مؤمّنة بشكل كافٍ".‏ ويحتجز في السجون التي يسيطر عليها الأكراد نحو 12 ألف مقاتل من تنظيم داعش بينهم 2500 إلى 3 آلاف أجنبي، وفق مصادر كردية، ‏حيث يعيش في مخيمات النازحين في شمال شرق سوريا نحو 12 ألف أجنبي هم 8 آلاف طفل و 4 آلاف امرأة‎.‎

حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل