خبير امني يكشف اسباب حملة الاغتيالات في ديالى

خبير امني يكشف اسباب حملة الاغتيالات في ديالى

  • 24-10-2019
  • ---
  • 76 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد علق الخبير في شؤون الجماعات المسلحة، هشام الهاشمي، الخميس، على أحداث ناحية ابي صيدا في ديالى، معتبراً ما جرى صراع على المناصب والمكاسب. وعّد الهاشمي، في منشور له على الفيسبوك وتابعته "كلكامش برس"، "احداث ابي صيدا استهتار للسلاح السائب، وضعف القانون الرادع، وقتل على خلفية الصراع على المناصب والثروات، ليس له بعدًا عشائريًا أو طائفيًا أو سياسيًا". وبين، أن "الامر بدأ باغتيال مدير الناحية حارث الربيعي على يد عنصر من حمايته كان معزوم عنده على الغداء تلاها ظهور عجلات مضللة استعرضت قوتها داخل احياء الناحية فبدأت باغتيال رئيس المجلس البلدي سعد الصريوي وابنه وابن عمه ثم مدير دائرة الجنسية عقيد محمد الحميري واستمرت عمليات الاغتيال لتشمل شخصية عشائرية مقربة من الربيعي الشيخ خالد العبيدي وكذلك شهاب الحميري فضلاً عن عدد من المدنيين فيما فرضت القوات الامنية حظرا للتجول في الناحية والمناطق المحيطة بها".

حــمّــل تطبيق كلكامش: