شرطة البصرة تلاحق متظاهرين بالرصاص الحي وسط المدينة

شرطة البصرة تلاحق متظاهرين بالرصاص الحي وسط المدينة

  • 26-10-2019
  • ---
  • 42 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ البصرة ‏ أفاد مراسل "كلكامش برس"، السبت، باستمرار الملاحقات للمتظاهرين واطلاق الرصاص قرب مباني حكومة محافظة البصرة، خاصة ‏بعد توجيهات قائد شرطة المحافظة رشيد فليح.‏ وقال المراسل إن القوات الأمنية بمختلف تشكيلاتها تلاحق أي تجمع مهما كان عدده في الساحات الرئيسية والشوارع، خاصة بعد أوامر ‏قائد شرطة المحافظة رشيد فليح، والتي وجه من خلالها القوات الأمنية بتفريق أي تجمع يزيد عن 3 اشخاص بالهاراوات".‏ وأضاف المراسل أن تظاهرة في الفاو انطلقت قرب البريد تتضامن مع تظاهرة مركز البصرة. ‏ وصباح اليوم السبت (26 تشؤين الثاني) واصل الاف المتظاهرين الاحتجاج في ساحة التحرير وسط بغداد و9 محافظات في الوسط والجنوب، بعد ليلة دامية شهدت إحراق مقار أحزاب سياسية وفصائل مسلحة. وفي حصيلة ليست بالنهائية، قتل نحو 30 شخصا واكثر من الف جريح، منذ لحظة انطلاق الموجة الثانية للتظاهرات فجر يوم الجمعة، استخدمت فيه القوات الامنية الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين كانت اكثرها زخما في ساحة التحرير عند اقتراب المتظاهرين من المنطقة الخضراء. وشكلت احداث الامس منعطفاً جديداً تمثل بحرق واقتحام مقار، في محافظات الوسط والجنوب، لأحزاب سياسية ومكاتب نواب ومقار فصائل مسلحة تابعة لقوات الحشد الشعبي، ومن بين الضحايا أكثر من 12 متظاهراً قضوا في تلك الحرائق التي وقعت مساء. ويطالب المتظاهرين في عموم العراق، باستقالة الحكومة وسن دستور جديد وتغيير الطبقة السياسية الحاكمة في هذا البلد الذي يحتل المرتبة الـ12 بين الدول الأكثر فساداً في العالم.

حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل