صندوق الإسكان يكشف إجراءات غير مسبوقة ويرفع القروض

صندوق الإسكان يكشف إجراءات غير مسبوقة ويرفع القروض

  • 30-10-2019
  • ---
  • 117 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس / متابعة خـصـص صـنـدوق الإسـكـان ترليون ديـنـار إضافية لـلـعـام الـحـالـي كــقــروض لـلـمـواطـنـين ضـمـن حـزمـة الإصــلاحــات الـحـكـومـيـة بـمـجـال الـسـكـن. وقــال مـديـر عــام الـصـنـدوق الـتـابـع لـــوزارة الاعـمـار والاســكــان والـبـلـديـات الـعـامـة صـبـار الـسـاعـدي في تصريح صحفي، إن "المـصـرف اتخذ إجراءات عدة من أجل تسريع إنجاز معاملات المـواطـنـين الـراغـبـين بـالـحـصـول عـلـى الــقــروض من خلال تقليص الإجراءات الإدارية والروتينية، ما مكن الصندوق من إتمام المعاملة بمدة لا تتجاوز الأسبوع". وأرجع التأخير الحاصل في المعاملة إلى روتين عمل الدوائر الأخرى التي تستغرق وقتا طويلا في اصدار صحة الـصـدور، مشيرا الـى أن وزارتـه عممت كتابا من الامانة العامة لمجلس الوزراء، يلزم المؤسسات ذات العلاقة بالاسراع في اصـدار كتابي صحة الصدور والكفلاء بالسرعة الممكنة وبمدة لا تزيد على اسبوع. وأفصح الساعدي عن انه تم تخصيص مبلغ ترليون دينار اضافية للصندوق ضمن حزمة الاصلاحات التي اطلقها مجلس الوزراء، معربا عن امله بالاسراع بصرفه لاستثماره بموجب التعديلات التي اقترحها الـصـنـدوق وهـي تـعـديـل قـانـون المــال المـشـاع بتقليل المـسـاحـة الـى اقـل مـن 100 مـتـر، والاســراع بتحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية، ورفع التعارض بين القوانين، وكذلك تقليل الفائدة او الرسوم الادارية عـلـى الــقــرض الــى واحــد بـالمـئـة، مــع زيـــادة سـنـوات التقسيط من 15 الى 20 عاما. وبـين ان الـصـنـدوق منح خـلال المــدة مـن اب الماضي وحتى الان، قروضا بمبلغ 32 مليار ديـنـار، علاوة عـلـى انــجــاز جـمـيـع المــعــامــلات المـتـلـكـئـة مـنـذ الـعـام الماضي، مشيرا الى ان الصندوق يمنح مبالغ تصل احيانا الـى 700 مليون دينار كقروض خـلال اليوم الـواحـد لجميع المحافظات، نظرا لتبسيطه اجــراءات المنح. وذكر مدير صندوق الاسكان أن دائرته استحصلت الموافقة على حل اشكالية (الملك المـشـاع) أي انـه في حـال ان قطعة الارض مسجل بها شخصان فانه يتم منح القرض للشخصين وليس لواحد كما كان مـعـمـولا بـه فـي الـسـابـق، الامــر الــذي سـهـل العملية الاقراضية لجميع المواطنين. واعلن ان لدى الصندوق اتجاها اخر مهما، هو منح قـروض للمجمعات السكنية الاستثمارية في بغداد منها (بوابة العراق) و(الايادي البيضاء) و(بسماية) السكني اضـافـة الـى قـروض اخـرى فـي المحافظات، لافتا الـى ان المصرف يمنح قرضا بقيمة 50 مليار ديـنـار بـثـلاثـة اقـسـاط الــى المـسـتـثـمـر لـقـاء حـصـول المواطن على الوحدة السكنية مهما كانت مساحتها. وأفــاد الـسـاعـدي بــأن رأسـمـال الـصـنـدوق بــدأ الـعـام 2011 بعد تشريع قانونه بمبلغ 300 مليار دينار، بيد انه بموجب المبادرة العليا للقروض التي اطلقها البنك المـركـزي الـعـراقـي الـعـام 2018، زاد المبلغ الى ترليون و350 مليار دينار، كاشفا عن صرف مبلغ 950 مليار دينار حتى الان، بينما سيصرف جزء من المبلغ المتبقي للمناطق المحررة والاخر للاقراض على المجمعات السكنية الاستثمارية. وتابع أن المـبـادرة تتضمن منح قـروض بـدون فوائد وهـي 50 مليون ديـنـار لـبـغـداد و35 مليونا لمناطق الاطــراف، الـى جـانـب مبلغ 35 الـى 40 مليون دينار للمحافظات، مـع جباية رســوم اداريــة بقيمة اثنين بالمئة من القرض الى البنك. وبــشــأن خـطـة الــصــنــدوق المـسـتـقـبـلـيـة، نـبـه مـديـر صـنـدوق الاســكــان بـأنـهـا تـعـتـمـد عـلـى زيــادة عـدد الاراضي للمواطنين من قبل الدولة لتقديم اكبر عدد مـن الــقــروض، مـنـوهـا بــأن الـحـكـومـة اذا مـا نجحت بتغيير جنس الاراضـي من زراعي الى سكني وفق قـرارات مجلس الـوزراء، فإنها ستزيد قيمة القرض وتـقـلـل مـسـاحـة الارض، مـتـوقـعـا ان يـصـل عـدد الوحدات التي يوفرها المصرف الى 350 الف وحدة سكنية سنويا.

حــمّــل تطبيق كلكامش: