البرازيل والأرجنتين في مواجهة "سوبر كلاسيكو" جديدة بمشاركة ميسي وغياب نيمار

البرازيل والأرجنتين في مواجهة "سوبر كلاسيكو" جديدة بمشاركة ميسي وغياب نيمار

  • 15-11-2019
  • ---
  • 62 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ متابعة

تتجه أنظار عشاق كرة القدم اليوم الجمعة إلى ملعب جامعة الملك سعود في العاصمة السعودية الرياض، الذي يستضيف المباراة المنتظرة بين قطبي الكرة العالمية، منتخبا البرازيل والأرجنتين.

وتنطلق المباراة اليوم في تمام الساعة الثانمة مساء بتوقيت العاصمة بغداد. ويعود الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني، إلى صفوف منتخب بلاده، فيما يغيب نيمار نجم السيليساو وباريس سان جيرمان الفرنسي، الذي فضل المدرب تيتي عدم استدعائه برغم تعافيه من الإصابة. وهو العام الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه السعودية السوبر كلاسيكو بين الأرجنتين والبرازيل بعد اللقاء الذي جرى على ملعب مدينة الملك عبد الله "الجوهرة المشعة" في جدة في 16 أكتوبر 2018، وانتهى بفوز صعب للمنتخب البرازيلي بهدف وحيد سجله جواو ميراندا في الدقيقة الأخيرة، ضمن دورة دولية رباعية ضمت أيضا منتخبي السعودية والعراق. وكررت البرازيل فوزها على الأرجنتين 2-0 في نصف بطولة أمريكا الجنوبية التي استضافتها على أرضها في صيف العام الحالي، وتوجت بلقبها بالفوز على البيرو 3-1 في النهائي. ويعود ميسي إلى صفوف المنتخب الأرجنتيني لأول مرة منذ أن طرد في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في كوبا أمريكا في 7 يوليو الماضي، وذلك بسبب إيقافه لمدة ثلاثة اشهر وتغريمه 50 ألف دولار على خلفية اتهامه الاتحاد القاري بالفساد. وخاضت الأرجنتين أربع مباريات في غياب نجمها فتعادلت مرتين وفازت في مثلها. ولم تعرف البرازيل طعم الخسارة في ثماني مباريات لعبتها على الأراضي السعودية، حيث فازت في سبع وتعادلت في لقاء وحيد. وسجلت 18 هدفا، بينما لم تستقبل شباكها سوى هدفين. في المقابل تلقت الأرجنتين خسارتين في السعودية كانت الأولى أمام الدنمارك في نهائي كأس القارات الثانية، والثانية أمام البرازيل العام الماضي، مقابل تعادلين وأربعة انتصارات. وسجلت 16 هدفا وتلقت شباكها خمسة في ثماني مباريات.

حــمّــل تطبيق كلكامش: