الدفاع المدني: هذا سبب تأخر إطفاء حرائق الخلاني.. وتقاريرها بيد الأدلة الجنائية

الدفاع المدني: هذا سبب تأخر إطفاء حرائق الخلاني.. وتقاريرها بيد الأدلة الجنائية

  • 17-11-2019
  • ---
  • 75 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد كشف مديرية الدفاع المدني، الاحد، عن موقفها ازاء الحرائق التي طالت المحال التجارية في ساحة الخلاني وسوق السنك، فيما لم تكشف عن احصائيتها فيما يتعلق بكمية الحرائق والخسائر. وقال مدير اعلام الدفاع المدني العقيد جودت عبد الرحمن في لـ" گلگامش برس" إن "الدفاع المدني لديها في محيط ساحة التحرير 17 فرقة اطفاء، في محيط الساحة اضافة الى 21 عجلة اسعاف و160 منعش بين صفوف المتظاهرين ويقدمون خدمات الانعاش ونقلهم ، مبينا ان "هناك عجلات مرابطة في ساحة الخلاني لوجود عدد من الحرائق في تلك المنطقة". واشار الى أن "مدير الدفاع المدني لديه مقر جوال في مركز الشورجة"، نافياً "وجود تأخير في اطفاء الحرائق وانما الظروف التي تحيط بالمنطقة والدفاع المدني من قطع بعض الطرق واحتكاك بين المتظاهرين والقوات الامنية منعت اطفاء الحرائق بصورة سريعة". واكد، "عدم امتلاكه احصائية حول الحرائق خلال الاسبوعين الماضين ولكن في ساحة الخلاني تكررت الحرائق اكثر من مرتين في نفس البناية"، مبينا ان "صباح اليوم كان هناك حريق في شارع الرشيد ساحة سيد سلطان بعدد من المحلات والمخازن". وتابع ان "تحديد سبب الحريق يبقى على عاتق الادلة الجنائية"، مشيرا الى ان "الظروف استثنائية لوجود القوات الامنية والمتظاهرين ومخالفات لكن يبقى التقرير يصدر من الادلة الجنائية ليكون دقيق".

حــمّــل تطبيق كلكامش: