محافظ النجف يؤكد امتثاله لقرار الاستدعاء القضائي للتحقيق بقتل المتظاهرين

محافظ النجف يؤكد امتثاله لقرار الاستدعاء القضائي للتحقيق بقتل المتظاهرين

  • 1-12-2019
  • ---
  • 74 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد

أكد محافظ النجف لؤي الياسري، ايوم الأحد، احترامه للقضاء العراقي والقرار الذي صدر بحقه من قبل محكمة النجف، بشأن استشهاد وإصابة عشرات المتظاهرين أواخر الأسبوع المنصرم.

وقال الياسري في بيان تلقت "كلكامش برس" نسخة منه "سأذهب إلى محكمة النجف للادلاء بشهادتي بخصوص الاحداث المؤسفة التي جرت في المحافظة والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى".

واضاف "سنبين كافة الأمور المتعلقة بالاحداث ونحن على اطمئنان تام بعدالة القضاء المحترم".

وكان المحامي محمد السيلاوي، قد رفع اليوم الأحد، دعوى قضائية ضد محافظ النجف، وقائد الشرطة، وقائد العمليات، وقائد خلية الأزمة، متهماً إياهم بـ"التقصير المتعمد" تجاه المتظاهرين الذين تم قتلهم تعذيبهم من قبل مجموعة مسلحة تتخذ من مرقد محمد باقر الحكيم مقراً لها.

وبحسب الوثيقة التي اطلعت عليها "كلكامش برس"، وهي عبارة عن الشكوى التي رفعها السيلاوي، فقد أكد أن "مجموعة مسلحة تختبئ في مرقد محمد باقر الحكيم قرب مجسرات ثورة العشرين"، وهي ساحة الاعتصام وسط مدينة النجف.

وبين أن تلك المجموعة المسلحة قامت بـ"قتل وتعذيب وترويع المتظاهرين السلميين"، مطالباً بـ"التحقيق العاجل بحث محافظ النجف، وقائد العمليات المكلف بالملف الأمني في المحافظة، وقائد شرطة النجف، والقائد العسكري المكلف من قبل القائد العام للقوات المسلحة".



حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل