بعد سنوات من انهيار المصارف.. العراق يطلق شركة لضمان أموال المودعين

بعد سنوات من انهيار المصارف.. العراق يطلق شركة لضمان أموال المودعين

  • 8-12-2019
  • اقتصادية
  • 208 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 


أعلن في بغداد الأسبوع الماضي عن تأسيس الشركة العراقية لضمان الودائع بعد سنوات من انهيار بعض المصارف الخاصة والوقوف عائقا نحو تطوير القطاع المصرفي الذي يبلغ عدد المتعاملين معه 22% من البالغين بعد مشروع توطين رواتب موظفي الدولة.

وانهارت مصارف عدة خاصة في العراق بالسنوات التي تلت العام 2003، مثل مصارف الوركاء والبصرة ودار السلام والاقتصاد وغيرها، وحتى الآن يطالب المودعون بأموالهم بعد إفلاس المصارف من خلال المظاهرات التي ينظمونها بشكل دوري أمام مباني المؤسسات المالية مثل البنك المركزي.

ويبلغ رأسمال الشركة العراقية لضمان الودائع 100 مليار دينار "83.3 مليون دولار"، ويساهم فيها 42 مصرفا خاصا وحكوميا وأجنبيا عاملا في العراق، بالإضافة إلى شركة التأمين الوطنية وصندوق تقاعد موظفي الدولة.

وقال وليد عيدي مستشار محافظ البنك المركزي العراقي في حديثه للجزيرة نت إن الشركة تهدف إلى تعزيز ثقة المواطن بالقطاع المصرفي.

وأطلقت الدولة العراقية مشروعين، الأول توطين رواتب موظفي الدولة والمتقاعدين والرعاية الاجتماعية والبالغ عددهم 7 ملايين شخص، والثاني نشر أدوات الدفع الإلكتروني في جميع أنحاء البلاد، لزيادة عدد المتعاملين مع القطاع المصرفي.




حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل