بعد مجزرة الخلاني ..النقابات العراقية تدعو لحصر السلاح بيد الدولة

بعد مجزرة الخلاني ..النقابات العراقية تدعو لحصر السلاح بيد الدولة

  • 8-12-2019
  • أخبار العراق
  • 1284 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد  

بعد يومين على هجوم دامٍ شهدته العاصمة بغداد أودى بحياة العشرات، برصاص مسلحون ملثمون، طالبت النقابات العراقية بتقديم الجناة والمتورطين بقتل المتظاهرين إلى العدالة.

كما دعت، في بيان الأحد، إلى تظاهرات حاشدة، الثلاثاء، وحصر السلاح بيد الدولة والحفاظ على سيادة البلاد، إضافة إلى حصر تأمين ساحات التظاهر بالجيش العراقي وحده.

ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم الذي شنه مسلحون مجهولون مساء الجمعة، إلى 24 قتيلاً، بينهم أربعة من القوات الأمنية، وفق ما أكدت مصادر طبية لوكالة فرانس برس، السبت.

كما شن مسلحون مجهولون هجوماً على المتظاهرين في بغداد الجمعة، وسيطروا لفترة وجيزة على مبنى يحتلونه منذ أسابيع قرب جسر السنك. وأشار شهود إلى أن المسلحين دخلوا المبنى وأطلقوا النار منه باتجاه جسر السنك حيث تتمركز القوات الأمنية.

وعلى الرغم من أحداث العنف التي أسفرت عن سقوط أكثر من 450 قتيلاً منذ انطلاق موجة التظاهرات في الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وآخرها ما حدث قبل يومين في بغداد، تواصلت التظاهرات في العاصمة وجنوب العراق، الأحد.

ويطالب العراقيون منذ أكثر من شهرين بتغيير الطبقة السياسية التي تحتكر السلطة منذ 16 عاماً، ويتهمونها بالفساد والمحسوبية والتبعية لإيران.



حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل