عراقيون يطلقون حملة "أنا الشهيد القادم" احتجاجاً على اغتيال النشطاء

عراقيون يطلقون حملة "أنا الشهيد القادم" احتجاجاً على اغتيال النشطاء

  • 11-12-2019
  • أخبار العراق
  • 285 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد

أطلق ناشطون عراقيون، مساء اليوم الأربعاء، حملة بعنوان "أنا الشهيد القادم"، وذلك بالتزامن مع استمرار الاحتجاجات في بغداد وبقية ‏المحافظات ضد سياسات الحكومة والتدخلات الخارجية في السياسات العراقية، فضلًا عن موجة الاغتيالات التي تطال عددا من ‏النشطاء.
ويهدف الشباب المشاركون في الحملة، بحسب ما تابعت "كلكامش برس"، إلى "تحدي عمليات القمع والقتل التي تمارس بحق الشباب المعترضين والمشاركين في التظاهرات ‏التي شهدتها ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد".
وطالب المشاركون "بإيقاف استهداف المتظاهرين في كافة الميادين التي شهدت خروج أعداداً غفيرة من المواطنين الرافضين لسياسات ‏الحكومة".
جدير بالذكر أن بغداد وعدد من المحافظات شهدت مؤخرا عمليات قتل واختطاف للمتظاهرين والناشطين المدنيين والتي كان آخرها اغتيال الناشط علي اللامي في بغداد، فاهم الطائي في كربلاء، فيما فشلت عملية أخرى لاغتيال رئيس تنسيقية كربلاء للحراك المدني المستقل إيهاب الوزني.

حــمّــل تطبيق كلكامش: