"ميدل ايست اونلاين": غلق الطرق ورقة رابحة للمحتجين في كربلاء والبصرة

"ميدل ايست اونلاين": غلق الطرق ورقة رابحة للمحتجين في كربلاء والبصرة

  • 17-12-2019
  • تقارير
  • 199 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ متابعة
تناول موقع "ميدل ايست اونلاين"، اليوم الثلاثاء، الاوضاع الراهنة في العراق، مستعرضاً ابرز الاحداث التي رافقت حركة الاحتجاجات المستمرة في بغداد وعددا اخر من المحافظات.
وقال الموقع المهتم بشؤون الشرق الاوسط، في تقرير اطلعت عليه "كلكامش برس"، ان مئات المتظاهرين في محافظة كربلاء، قاموا اليوم بغلق الطرق المؤدية إلى أبنية حكومية وشوارع وجسور رغم تطبيق إجراء حظر التجول، وسط جمود سياسي تجاه مساعي تشكيل حكومة جيدة تستجيب لتطلعات الشارع وتنهي الأزمة السياسية في العراق.
واضاف "وفي ظل جمود سياسي حيال تشكيل حكومة جديدة واحتجاجا على الطبقة السياسية الحاكمة، لجأ العشرات من زعماء العشائر والمواطنين إلى غلق الطرق المؤدية إلى محطة كهرباء الهيرات وأقاموا سرادقا للمطالبة بمطاردة الفاسدين وإيجاد فرص عمل لأبناء المنطقة وتشغيلهم في محطة الكهرباء، وقام آخرون بإغلاق الأبنية الحكومية وتعليق بيافطات على واجهات الأبنية كتب عليها "مغلق بأمر الشعب.

وتابع التقرير "ويأتي هذا فيما اشتد السجال السياسي بين الرئاسة العراقية والبرلمان حول المهلة المحددة لتسمية رئيس وزراء جديد والمحددة من قبل الدستور العراقي بـ15 يوما، وبينما يرى البرلمان العراقي أن المهلة انتهت امس الاثنين دون أن يكلف رئيس الجمهورية برهم صالح شخصية لتشكيل حكومة، تقول الرئاسة إنها تسلمت خطاب الاستقالة في الرابع من الشهر الجاري، أي أن المهلة الدستورية تنتهي الخميس المقبل، وفق تقديرها".

ولفت الى انه في ظل استمرار الأزمة السياسية في العراق على وقع حراك شعبي لا يهدأ، لم يُعلن رسميا عن أي مرشح لخلافة الرئيس المستقيل عادل عبد المهدي، فيما لم تظهر أي بوادر للانفراج في ظل غياب شخصية تحظى بدعم الشارع وموافقة الأحزاب.
وأفادت مصادر أمنية عراقية اليوم الثلاثاء بأنه تم إعفاء اللواء أحمد زويني قائد شرطة كربلاء من منصبه وتعيين العميد صباح المسعودي بدلاً منه قائدا لقيادة شرطة محافظة كربلاء.
وأوضحت المصادر أن هذا القرار جاء على خلفية حوادث الاغتيال التي طالت شخصيات وناشطين في المحافظة مؤخرا، كما أعلن في محافظة كربلاء تطبيق إجراءات حظر التجوال على حركة السيارات والدراجات بكل أنواعها إلى إشعار آخر، على خلفية قيام مجموعة مجهولة بإحراق خيام عدد من المواكب الداعمة للمتظاهرين فجر الثلاثاء في محافظة كربلاء.
كما نقل التقرير مشاهد الاحتجاجات في البصرة، حيث قال "قطع محتجون اليوم الثلاثاء الطرق المؤدية إلى حقول النفط بمدينة البصرة جنوب العراق، مطالبين بحسب شهود عيان بتوفير فرص عمل".

وقال الشهود إن "المتظاهرين أغلقوا الطرق المؤدية إلى حقول مجنون والرميلة الشمالي وارطاوي للمطالبة بتوفير فرص عمل وتشغيل العمال المؤقتين وفق نظام العقود، وتتكرر الاحتجاجات باتجاه الحقول النفطية في محافظ البصرة التي تدار غالبيتها من شركات أجنبية".



حــمّــل تطبيق كلكامش: