شبكة"فوكس نيوز" تدعو واشنطن لحماية المتظاهرين وتفادي حرب أهلية في العراق

شبكة"فوكس نيوز" تدعو واشنطن لحماية المتظاهرين وتفادي حرب أهلية في العراق

  • 18-12-2019
  • أخبار العراق / تقارير
  • 123 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ واشنطن 

رأت شبكة ”فوكس نيوز“ الإخبارية الأمريكية أنه ينبغي على واشنطن وحلفائها الأوروبيين مساعدة العراق لمنع انزلاقه إلى حرب أهلية نتيجة أعمال القمع والقتل التي تقوم بها بعض الفصائل المسلحة ضد المتظاهرين.

وقالت الشبكة في تقرير كتبته الباحثة الأمريكية ليندا روبنسون من مؤسسة ”راند“ للأبحاث، ومؤلفة عدة كتب عن العراق وأفغانستان، إن ”المتظاهرين العراقيين أوضحوا مطالبهم بشكل قاطع، وهي: تغيير النظام الطائفي وإنهاء التدخل الإيراني في بلادهم“.

وأشارت إلى أن ”ردود فعل إيران العشوائية والعنيفة تجاه الاحتجاجات في العراق تعكس خوفها من خسارة نفوذها في العراق الذي يشكِّل حاليًا المصدر الرئيس لإيراداتها من التصدير بعد فرض العقوبات الأمريكية عليها“، لافتة إلى أن ”العراق بعكس كثير من الدول النامية لديه الإمكانات والموارد والعلم للتقدم إلى الأمام“، محذرة من أنه ”ما لم تجد الطغمة الحاكمة الإرادة لتقديم تنازلات لمصلحة البلاد فإنها يمكن أن تدفع بالعراق إلى حرب أهلية مدمرة.“

وأفادت بأنه ”على الشعب العراقي أن يقرر مصيره ومستقبله بنفسه وشكل النظام السياسي الذي يريده دون أي تدخل خارجي“، منوهة إلى أن ”بعض الزعماء العراقيين المحسوبين على إيران قد يتسببون بمزيد من العنف وإراقة الدماء نتيجة سكوتهم تجاه المجازر التي ترتكب بحق المتظاهرين“.

وأردفت ”رأينا كيف كانت ردود فعل إيران تجاه الاحتجاجات في العراق وهي في الواقع تعكس عصبية نظام طهران وخوفه مما يحدث لأن سياسة أقصى الضغوط التي تطبقها الإدارة الأمريكية على إيران جعلتها تعتمد بشكل كبير على العراق كمصدر دخل.“

وأنهت روبنسون  تقريرها بالقول، إن ”الولايات المتحدة لها مصلحة كبيرة بتحقيق الاستقرار في العراق وإنهاء النفوذ الإيراني لذلك يجب عليها إلى جانب تقديم مساعدات أمنية ومكافحة الإرهاب أن تسعى إلى تعزيز قدراته لضمان سيادته، ويمكن للولايات المتحدة وشركائها الأوروبيين أن يلعبوا دورًا رئيسًا في دعم وتمكين العراق من ضمان سيادته وتطبيق الدستور الذي يحظر وجود مليشيات وهو ما سيمنع اندلاع حرب أهلية.“




حــمّــل تطبيق كلكامش: