تعرض بعضهن للقتل والخطف ..نساء العراق في الساحات وعلى الجدران

تعرض بعضهن للقتل والخطف ..نساء العراق في الساحات وعلى الجدران

  • 19-12-2019
  • أخبار العراق / تقارير
  • 300 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 

تتجه الأنظار الى العراق منذ مطلع أكتوبر الفائت بعد موجة الاحتجاجات التاريخية التي اجتاحت البلاد في تظاهرات مناهضة للحكومة وسياساتها، وكذلك رفضا للتدخل الإيراني في الشؤون الداخلية للعراق.

احتجاجات برز فيها دور نسائي لافت جداً عبر المشاركة في الاحتجاجات جنبا الى جنب مع الرجل، بل إن نساء ثائرات قادت بعضاً من هذه التظاهرات وشاركن في الهتافات المطلبية والسياسية.

وتخليداً لهذه المشاركة اهتم بعض الرسامين بطبع هذه الذكرى على جدران ساحات الاعتصام.

وعلى الرغم من مواجهة استنكار من الآباء والأمهات والأزواج، بسبب مخاوف على سلامتهن – حيث قتل أكثر من 400 شخص على أيدي قوات الأمن - تواصل النساء العراقيات الانضمام إلى المظاهرات، سرا في بعض الأحيان.

وبحسب الناشطين فانه في مجتمع يندر أن يحتج فيه الرجال والنساء جنبا إلى جنب، فإن حقيقة أنهم يعملون معا من أجل تحقيق هدف مشترك يعد إنجازا اجتماعيا كبيرا.

ويشهد العراق منذ الأول من أكتوبر موجة احتجاجات راح ضحيتها أكثر من 450 قتيلا بينما أصيب أكثر من 20 ألفا بجروح.

واستقال رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على خلفية هذه الاحتجاجات وحتى الآن تبحث القوى السياسية تعيين رئيس وزراء جديد.



حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل