الإفراج عن طبيب يسعف جرحى التظاهرات بعد يومين من اختطافه

الإفراج عن طبيب يسعف جرحى التظاهرات بعد يومين من اختطافه

  • 22-12-2019
  • أخبار العراق
  • 339 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 
    

أفاد مصدر أمني عراقي اليوم الأحد، بأنه تم الإفراج عن الناشط المدني والطبيب عمر يوسف السلطاني، الذي اختفى يوم الجمعة الماضي، بعد مغادرته ساحة التحرير، وسط العاصمة بغداد.

ويوم أمس السبت، أعلن مركز النماء لحقوق الإنسان، في بيان، أن السلطاني اختفى منذُ ليلة الجمعة، بعد خروجه من ساحة التحرير.

وقال مصدر في قيادة شرطة بغداد، إن ”عمر السلطاني أحد الناشطين المدنيين تم الإفراج عنه بعد يومين من اختفائه عقب خروجه من ساحة التحرير“.

اوأوضح المصدر، الذي طالب عدم الإشارة لاسمه، أن ”السلطاني لم يدلِ حتى الآن بأي معلومات لقوات الأمن عن ظروف اختطافه“، مشيرا إلى أن ”قوات الأمن تعمل على توفير الحماية لجميع الناشطين والمتظاهرين بشكل عام“.

ويتعرض الناشطون في الاحتجاجات إلى هجمات منسقة من قبيل عمليات اغتيال واختطاف وتعذيب في أماكن سرية منذ اندلاع الاحتجاجات قبل أكثر من شهرين.

ويتهم ناشطون مسلحي فصائل مقربة من إيران بالوقوف وراء هذه العمليات، وهو ما تنفيه تلك الفصائل.

ويشهد العراق احتجاجات شعبية غير مسبوقة منذُ مطلع شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تخللتها أعمال عنف خلفت 497 قتيلا وأكثر من 17 ألف جريح، وفق إحصاء استند إلى مصادر حقوقية وطبية وأمنية.




حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل