شركات طيران خليجية تواصل عبور أجواء العراق رغم توقف نظيرتها الاوروبية

شركات طيران خليجية تواصل عبور أجواء العراق رغم توقف نظيرتها الاوروبية

  • 19-01-2020
  • تقارير
  • 148 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ متابعة

لا تزال الخطوط الجوية القطرية، وطيران الإمارات، وعدة شركات طيران خليجية أخرى تسيِّر رحلات عبر المجال الجوي العراقي، رغم أن شركات طيران دولية أخرى عدّلت مسار طائراتها منذ الضربات الجوية والصاروخية المتبادلة بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال مسؤولون تنفيذيون ومحللون إن لدى شركات الطيران في منطقة الخليج، التي تُعَدّ نقطة عبور رئيسية بين المقاصد الأوروبية والآسيوية، القليل من المسارات البديلة لتختار منها في منطقة يخلو معظم مجالها الجوي من الطائرات المدنية، وذلك من أجل الاستخدام العسكري.

وتقول الشركات إن تغيير مسار رحلاتها ألحق الضرر بأرباحها، لكنها تؤكد أيضاً أنها تتخذ كل الاحتياطات اللازمة للحفاظ على سلامة الركاب.

وتقدّم شركة طيران الإمارات، ومقرها دبي، وشقيقتها فلاي دبي معاً، خدمات لعدة مدن عراقية ابرزها بغداد والبصرة واربيل والنجف والسليمانية، وواصلتا استخدام المجال الجوي العراقي في رحلات أخرى، كما واصلت الخطوط الجوية الكويتية والاتحاد للطيران، ومقرها أبو ظبي، استخدام المجال الجوي والعراقي.

في الوقت نفسه، غيّرت شركات طيران دولية كثيرة أخرى مسار رحلاتها لتلافي العراق وإيران منذ الضربات الجوية التي وقعت هذا الشهر، بما فيها لوفتهانزا والخطوط الجوية الفرنسية (إير فرانس) والخطوط الجوية السنغافورية وكوانتاس.



حــمّــل تطبيق كلكامش: