استشهاد متظاهر ثاني وإصابة 60 بنيران وقنابل السلطة في بغداد‎

استشهاد متظاهر ثاني وإصابة 60 بنيران وقنابل السلطة في بغداد‎

  • 20-01-2020
  • أخبار العراق
  • 101 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 

قُتل متظاهران عراقيان وأُصيب 60 آخرون بجروح وبحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الاثنين، إثر مواجهات مع قوات الأمن وسط العاصمة بغداد، بحسب ما أفاد مصدر أمني.

وقال المصدر إن ”مواجهات تجري بين المتظاهرين والقوات الأمنية، منذ فجر الاثنين وإلى الآن، في عدة مناطق وسط بغداد تشمل ساحة الطيران وطريق محمد القاسم السريع وعند ساحتي التحرير والكيلاني“.

وأضاف المصدر أن ”أحداث اليوم أسفرت عن مقتل متظاهرين اثنين، وإصابة أكثر من 60 آخرين بحالات اختناق وغيرها من الحالات“.

ولفت إلى أن ”الأحداث اسفرت أيضا عن إصابة 5 من عناصر قوات الأمن بحالات اختناق“.

وصعّد المتظاهرون العراقيون من احتجاجاتهم، اليوم، بإغلاق العديد من الجامعات والمدارس والمؤسسات الحكومية والطرق الرئيسية في مدن وبلدات وسط وجنوبي البلاد.

واتجه المتظاهرون نحو التصعيد مع انتهاء مهلة ممنوحة للسلطات للاستجابة لمطالبهم، حيث من المتوقع تصعيد الاحتجاجات بصورة غير مسبوقة، بحسب ما توعد به محتجون.

ويشهد العراق احتجاجات غير مسبوقة منذ 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، تخللتها أعمال عنف خلفت 504 قتلى وأكثر من 17 ألف جريح، معظمهم من المحتجين، وفقا لمصادر حقوقية وطبية وأمنية.

وأجبر المحتجون حكومة عبد المهدي على الاستقالة، في الأول من كانون الأول/ ديسمبر الماضي، ويصرون على رحيل ومحاسبة كل النخبة السياسية المتهمة بالفساد وهدر أموال الدولة، والتي تحكم منذ إسقاط نظام صدام حسين عام 2003.

ويعيش العراق فراغا دستوريا منذ انتهاء المهلة أمام رئيس الجمهورية بتكليف مرشح لتشكيل الحكومة المقبلة في 16 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، جراء الخلافات العميقة بشأن المرشح.




حــمّــل تطبيق كلكامش: