كتلة الصدر تؤكد والتحالف السُّني يعترض.. هل تحظى حكومة علاوي بثقة البرلمان؟

كتلة الصدر تؤكد والتحالف السُّني يعترض.. هل تحظى حكومة علاوي بثقة البرلمان؟

  • 21-02-2020
  • تقارير
  • 351 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ متابعة

ركزت صحيفة "عكاظ" السعودية، اليوم الجمعة، على الكابينة الوزارية لحكومة محمد توفيق علاوي التي ستعرض على البرلمان في جلسة استثنائية يوم الاثنين المقبل.

وذكرت الصحيفة السعودية، في تقرير اطلعت عليه "كلكامش برس"، انه وسط خلافات واعتراضات من تحالف القوى العراقية يضم عددا من القوى أغلبها سنية، رجح عضو مجلس النواب عن تحالف سائرون غايب العميري، أن تحظى الحكومة الجديدة بثقة جلسة مجلس النواب التي ستعقد يوم الاثنين المقبل.

وبحسب "عكاظ" فإن العميري اضاف في تصريحه، بأن "جلسة مجلس النواب، ستنعقد بناء على طلب إلى رئيس البرلمان قدمه 50 نائباً، لعقد جلسة طارئة استجابة لبيان رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي الذي أعلن عن إكمال كابنته الوزارية وبرنامجه الحكومي".

واشار العميري الى أن الكابينة ستمرر مع البرنامج الحكومي في جلسة الاثنين، وستحصل على ثقة أغلبية الأصوات، إذا لم يجد جديد.

ولفت إلى أن المعطيات تؤكد مرور الكابينة رغم وجود تحفظات من الكتل السنية والكردية، لكن هناك بوادر حل.

واوضحت الصحيفة السعودية بأن المكلف علاوي قد أعلن، الأربعاء الماضي، انتهاءه من تشكيل حكومة من سياسيين مستقلين، داعياً البرلمان إلى عقد جلسة استثنائية الأسبوع المقبل للتصويت على منحها الثقة. وقال في خطاب بثه التلفزيون، إنه إذا فازت الحكومة بالثقة، فإن أول إجراء لها سيكون التحقيق في قتل المتظاهرين وتقديم الجناة للعدالة.

ووعد بإجراء انتخابات مبكرة حرة ونزيهة بعيداً عن تأثيرات المال والسلاح والتدخلات الخارجية.

كما دعا المتظاهرين إلى منح حكومته فرصة رغم أزمة الثقة تجاه كل ما له صلة بالشأن السياسي والتي ألقى مسؤوليتها على فشل أسلافه.



حــمّــل تطبيق كلكامش: