العراق ..رئاستا الجمهورية والوزراء تدينان قصف معسكر التاجي

العراق ..رئاستا الجمهورية والوزراء تدينان قصف معسكر التاجي

  • 12-03-2020
  • أخبار العراق
  • 99 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 

أدانت رئاستا الوزراء والجمهورية العراقيتين، الأربعاء، القصف الذي استهدف معسكر التاجي في بغداد، وأدى إلى "مقتل ثلاثة جنود" من قوات التحالف، وإصابة آخرين.

وقالت رئاسة الجمهورية العراقية إن "الاعتداء الإرهابي على قاعدة التاجي العسكرية والذي أدى إلى خسائر في الأرواح وإصابات لعدد من المدربين والمستشارين ضمن قوات التحالف الدولي، هو استهداف للعراق وأمنه".

وأكدت الرئاسة في بيان، ضرورة "إجراء التحقيقات الكاملة للوقوف على خلفياته وتعقب العناصر المسؤولة عنه".

ووجه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بفتح تحقيق فوري "لمعرف الجهات التي أقدمت على هذا العمل العدائي والخطير وملاحقتها والقاء القبض عليها وتقديمها للقضاء ومهما كانت الجهة"، بحسب بيان لخلية الإعلام الأمني.

وطالبت الخلية "المواطنين بالإدلاء بأية معلومات عن مقترفي هذا العمل"، مؤكدة أنها "اتخذت إجراءات حازمة وستتصدى بقوة لأي استهداف يطال المعسكرات والقواعد العسكرية".

وقالت الخلية إن "قوات التحالف موجودة بموافقة الحكومة العراقية ومهمتها تدريب القوات العراقية ومحاربة داعش، وليس أي طرف آخر" وأضافت أن هذه الهجمات "تعرقل الجهود" بشأن انسحاب قوات التحالف من البلاد و"تعقد الأوضاع في العراق".

وأعلن مسؤولون أميركيون، الأربعاء، مقتل جنديين أميركيين وجندي بريطاني من قوات التحالف الدولي في العراق، وجرح عشرة آخرين، إثر قصف استهدف قاعدة التاجي شمالي بغداد، في وقت مبكر.

وكانت سلسلة من الهجمات استهدفت المصالح والقوات الأميركية في العراق، خلال الأشهر الماضية، وحملت واشنطن فصائل شيعية موالية لطهران المسؤولية عنها.

ومنذ نهاية أكتوبر، أسفرت الهجمات الصاروخية ضد جنود ودبلوماسيين ومنشآت أميركية في العراق، عن مقتل متعاقد أميركي وجندي عراقي.




حــمّــل تطبيق كلكامش: