طهران: سنستهدف 400 موقع أميركي بحال أرادت واشنطن الرد على قصف عين الأسد

طهران: سنستهدف 400 موقع أميركي بحال أرادت واشنطن الرد على قصف عين الأسد

  • 25-04-2020
  • عربي ودولي
  • 225 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ متابعة

 

قال قائد الذراع الجوية للحرس الثوري الإيراني، أمير علي حاج زادة، أن قواته مستعدة لمهاجمة "مئات الأهداف الأميركية" إذا تصاعد التوتر إلى صراع أوسع نطاقاً.

وقال زادة خلال لقاء صحفي عقب إطلاق الحرس الثوري قمرا صناعيا عسكريا، إن قوات الحرس الثوري "كانت مستعدة لهجوم أوسع إذا ردت الولايات المتحدة على قصف عين الأسد".

وقال زادة "كنا مستعدين لمهاجمة 400 هدف أميركي"، بدون إعطاء مزيد من التفاصيل بشأن الطريقة التي تخطط فيها إيران لضرب هذه الأهداف، أو أماكنها.

وتصاعد التوتر بين البلدين بعد غارة أميركية بطائرة بدون طيار قتل فيها الجنرال في الحرس الثوري قاسم سليماني، ونائب أمين عام الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، في بداية يناير، ردا على قصف صاروخي قامت به ميليشيات مدعومة من إيران استهدف قاعدة أميركية في الأنبار.

وردت إيران بقصف صاروخي استهدف قاعدة عين الأسد في الأنبار بعدد من الصواريخ الباليستية، بدون أن تسقط ضحايا بين الجنود الأميركيين.

واختار البيت الأبيض عدم الرد بعد الضربات، على الرغم من أن ترامب كان قد هدد في السابق بمهاجمة 52 هدفًا إيرانيًا.

وخلال إطلاق الصواريخ، أسقط الحرس الثوري طائرة مدنية أوكرانية خارج طهران، ولقي جميع ركابها البالغ عددهم 176 شخصا مصرعهم.

وارتفعت التوترات بعد أن اعترضت زوارق الحرس الثوري الإيراني سفنا حربية أميركية في الخليج، ودفع الحادث ترامب إلى أن يأمر البحرية "بتدمير" أي زوارق إيرانية تضايق السفن الأميركية.

بعدها هدد قائد الحرس الثوري حسين سلامي بمهاجمة أي قوات أميركية في الخليج.



حــمّــل تطبيق كلكامش: