سما المصري تتهم "الاخوان" بالابلاغ عنها

سما المصري تتهم "الاخوان" بالابلاغ عنها

  • 27-04-2020
  • منوعات
  • 253 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/متابعة 

نفت الراقصة المصرية "سما المصري" علاقتها بمقاطع الفيديو المنشورة على غير حسابتها الرسمية، مدعية أن هاتفها قد سرق في يونيو/حزيران الماضي وعليه المقاطع محل التحقيق، قائلة إن الشكاوى المقدمة ضدها ربما تكون من جماعة "الإخوان المسلمون" لخلاف معها حول آرائها السياسية، أو من آخرين بينها وبينهم خلافات شخصية، أو ممن شاهدوا مقاطع لها مما نشرت وكانت محتفظة بها بهاتفها الذي ادعت سرقته.

وقالت "سما" في تحقيقات النيابة، إنها "لم تنشر أي مقاطع مُصورة مُخلة لها بمواقع التواصل الاجتماعي مؤكدة أن المقاطع المنشورة على حساباتها لا تعدو سوى أن تكون تسجيلاً لأنشطة حياتها وعاداتها اليومية عبر قناتها الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي"Youtube"؛ وذلك من أجل تحصلها من شركة الموقع على أجر مُقابل نِسب مشاهدة المقاطع والإعلانات خلالها.

ونفت "سما" نفت مسؤوليتها عن نشر المقاطع الأخرى المتداولة لها بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة -موضوع الشكاوى والتحقيق- والتي ادعت أنها صورتها وسجلتها لنفسها واحتفظت بها بهاتفها دون نشرها حتى سُرق الهاتف في شهر يونيو/حزيران عام 2019، فانتفت بذلك مسؤوليتها عن نشرها بعد واقعة السرقة، مُضيفة عدم حاجتها للفت الأنظار إليها لشهرتها بين الناس.

وقالت خلال مواجهتها ببعض المقاطع المتداولة لها التي تبين منها تحدثها إلى آخرين أنها صورتها على هذا النحو وادعت بذلك لتوحي لمتابعيها بحساباتها الخاصة إجرائها بث مباشر ولرفع نسبة المشاهدات؛ وذلك تحفيزاً منها لهم لمتابعتها، وأن كثير من تلك المقاطع لم تنشرها ولم تعدوا سوى أن تكون تجارب تعدل عن نشر كثير منها لاحقاً، مدعية أن بعض تلك المقاطع التي واجهتها النيابة العامة بها قد طرأ عليها أعمال مونتاج واجتزاء.



حــمّــل تطبيق كلكامش: