وزير الصحة: العلاج الروسي بدأ تصنيعه في العراق وسيتوفر نهاية الأسبوع المقبل

وزير الصحة: العلاج الروسي بدأ تصنيعه في العراق وسيتوفر نهاية الأسبوع المقبل

  • 19-06-2020
  • أخبار العراق
  • 423 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/بغداد 
أكد وزير الصحة حسن التميمي اليوم الجمعة، أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وجه بتحريك المستشفيات المتوقفة ، فيما أشار الى أن العلاج الروسي بدأ تصنيعه في العراق وسيتوفر في المؤسسات الصحية نهاية الأسبوع المقبل.
وقال التميمي في مؤتمر صحفي في صلاح الدين إن"هناك جهداً كبيراً مبذولاً لمتابعة ملف المستشفيات ،وهناك توجيه من رئيس الوزراء بتحريك المستشفيات المتوقفة"، لافتاً إلى أنه"سيناقش مع محافظ صلاح الدين موضوع المستشفى الألماني المتوقف منذ العام 2014".
وأضاف التميمي أن"زيارته الى محافظة صلاح الدين تهدف الى الاطلاع على الواقع الصحي وما تحتاجه المحافظة من دعم ومناقشة الإجراءات المتخذة من خلية الأزمة"، مبيناً أن"محافظة صلاح الدين تحتاج الى الكثير من الدعم في مجال المستلزمات والأجهزة الطبية".
وأشاد التميمي"بانشاء مستشفى سامراء الخيري الذي تمت إقامته بالتبرعات"، مؤكداً أنه"سيقوم بزيارة جميع المستشفيات للاطلاع على الواقع الخدمي وأيضاً تم الاطلاع على الجهود العظيمة المقدمة من الملاكات الصحية لمواجهة كورونا".
وأشار إلى أنه"سيناقش مع محافظ صلاح الدين تخصيص قطع الأراضي في مناطق تكون ذات جدوى بالنسبة للعاملين في المؤسسات الصحية"، مشدداً على أن"هذه الزيارة ستكون طفرة نوعية بالخدمات المقدمة في صلاح الدين"وفي ما يتعلق بالعقار الروسي أوضح التميمي أن"العلاج الروسي بدأ تصنيعه في العراق بعد أن أقرته اللجان العلمية ،وسيتوفر في المؤسسات الصحية نهاية الأسبوع المقبل "، مضيفا أنه"بالنسبة للقاحات فهناك لجان خاصة من الأطباء الاستشاريين في مجال الصحة العامة والأمراض الانتقالية درسوا هذه اللقاحات وحتى الآن لم يعلن عنها رسمياً ولم تقر من منظمة الصحة العالمية ،ولكن وزارة الصحة تتواصل مع الشركات واللجان العلمية المختصة في منظمة الصحة العالمية وإذا تم إنتاج هذا العلاج فعلياً فسيكون العراق أول المستوردين له".

حــمّــل تطبيق كلكامش: