موظفون شجعان يفشلون صفقة فساد كبيرة في هذه الدائرة

موظفون شجعان يفشلون صفقة فساد كبيرة في هذه الدائرة

  • 2-01-2019
  • ---
  • 18 مشاهدة
حجم الخط:

محلية كلكامش برس؛ تمكن الموظفون والعاملون في الشركة العامة للصناعات الجلدية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن من افشال صفقة مشبوهة بطلها رئيس هيأة الاستثمار سامي الاعرجي وبالتعاون مع وزير الصناعة السابق محمد شياع السوداني ووكيل الوزارة مكي عجيب والمدير السابق للشركة احمد الكعبي وجميعهم ينتمون لحزب واحد . مصادر مطلعة افادت لكلكامش برس؛ ان الاعرجي تمكن من اقناع وزير الصناعة السابق ببيع مقر الشركة الكائن في منطقة الجادرية ونقلها الى منطقة نائية قرب جسر ديالى. واضافت ان الاعرجي اتفق مع مستثمرين عراقيين واجانب بمنحهم مقر الشركة الستراتيجي في الجادرية لتحوله الى مولات ومرائب متعددة الطوابق . وتابعت ان الصفقة تمت قبل نهاية عمر الحكومة السابقة الا ان شجاعة العاملون في الشركة حالت دون تنفيذ الاجراء واخلائها ورفضوا الانصياع لاوامر اخلائها ومنعوا نقل اي قطعة منه كما انهم قاموا بعدة تظاهرات مما اجبر رئاسة الوزراء الى ايقاف الصفقة والتراجع عنها. وكان مصدر في الشركة قد كشف في وقت سابق لكلكامش برس، مساعي وزارة الصناعة لبيع مقر الشركة نقل موظفيها الى اطراف بغداد في منطقة نائية باتجاه جسر ديالى، مشيرا الى ان موظفي الصناعات الجلدية عازمون على منع بيع مقر شركتهم. http://glgamesh.com/archives/31574

حــمّــل تطبيق كلكامش: