امرأة على رأس شبكة تعمل على استخدام أطفال في تصوير أفلام إباحية

امرأة على رأس شبكة تعمل على استخدام أطفال في تصوير أفلام إباحية

  • 16-01-2019
  • ---
  • 19 مشاهدة
حجم الخط:

منوعات كلكامش برس؛ تشتبه السلطات القضائية السويدية، في ارتباط امرأة من أوبسالا، بشبكة إجرامية كبيرة تقوم باستغلال الأطفال جنسياً، عبر استخدامهم في تصوير أفلام إباحية، ومن ثم بيعها على الإنترنت. وقالت المدعية العامة، إيميلي كلفلت، إن المرأة متورطة مع 6 أشخاص أخرين، باستغلال 10 أطفال جنسياً، مشيرة إلى أنه بات ملاحظا مشاركة النساء بهذا النوع من الجرائم على صعيد السويد والعالم. وحسب الادعاء، فإن هذه الأفلام تم تصوير بعضها في السويد بين عامي 2013 و2016 لكن التحقيق الجنائي لم يبدأ إلا بعد تقديم معلومات إلى الشرطة قبل عامين. وقد بيعت كل نسخة من تلك الأفلام ببضعة مئات من الكرونات.. وتتكون الشبكة بالإضافة إلى هذه المتهمة، من امرأة أخرى من أوستريوتلاند، ومن رجل وامرأة من جنوب السويد، ورجلين من ستوكهولم. الجدير ذكره أن المرأة تنفي التهم الموجهة إليها.

حــمّــل تطبيق كلكامش: