قريباً.. العراق يستقبل الآلاف بينهم من عوائل داعش

قريباً.. العراق يستقبل الآلاف بينهم من عوائل داعش

  • 11-04-2019, 13:57
  • ---
  • 7 مشاهدة
حجم الخط:

محلية- كلكامش برس؛ أعلن أكراد سوريا التوصل إلى اتفاق مع الحكومة (العراقية)؛ على إعادة نحو 31 ألف عراقي من مخيمات شمال شرق سوريا، إلى بلدهم، مؤكدين أن بينهم عوائل من ارهابيي داعش. وأوضح المسؤول عن مخيمات النازحين في شمال شرق سوريا محمود كرو، أن "وفدا من مجلس الوزراء العراقي، زار الإدارة الذاتية لبحث عودة اللاجئين العراقيين إلى بلدهم، وجرى الاتفاق على عودتهم". وأضاف؛ "فتحنا باب التسجيل؛ ولحد الآن سجلت أسماء أربعة آلاف شخص ننتظر أن تفتح الحكومة العراقية الحدود لنبدأ بتسيير الرحلات". وتضم المخيمات التي يديرها الأكراد في شمال شرق سوريا وأبرزها مخيم "الهول"، آلاف العائلات العراقية، التي خرجت من مناطق سيطرة داعش قبل إعلان الأكراد القضاء على داعش عقب سيطرته في سوريا والعراق عام 2014. وتواجه الإدارة الذاتية وفق كرو، مشكلة عدم حيازة "الكثير من العراقيين أوراقا ثبوتية وهويات شخصية، عدا عن وجود أطفال ولدوا في سوريا"، مطالبا بغداد بالعمل على إعادة "جميع العراقيين وأن لا يتم ذلك بشكل انتقائي وكذلك "محاكمة المتهمين بالانضمام إلى داعش على الأراضي العراقية" من جهته، أكد أحد مسؤولي وزارة الهجرة والمهجرين علي عباس؛ أن الوزارة تتولى متابعة ملف النازحين العراقيين في سوريا، وأنها قريبة من إنهاء جميع الاستعدادات لاستقبال هذه العوائل في مخيم يشيد قرب سنجار في شمال غرب العراق، ومن المتوقع أن يكتمل خلال مهلة شهرين. وبين ان "الحكومة تعتزم إخضاع العائلات لتدقيق أمني مع وجود مؤشرات بأن قسما منها من عوائل الدواعش، وهذا الأمر مشخص من قبل التحالف الدولي، وبالتالي لن يكون من السهل تركهم يندمجون في المجتمع لأن هناك التزامات قانونية ستفرض عليهم وعلى ذويهم". وأشار الى انهم؛ "سيخضعون لبرنامج ثقافي وديني بعدما تعرضوا لغسل أدمغة"، في عملية قد تتطلب "سنوات". وتكتظ مخيمات شمال شرق سوريا بالنازحين غير السوريين وبينهم آلاف الأجانب من نساء وأطفال ارهابيي داعش.  

حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل