قصة "الموصلي" الأول على العراق في ذي قار: رفض العودة لمدينته لإكمال دراسته

قصة "الموصلي" الأول على العراق في ذي قار: رفض العودة لمدينته لإكمال دراسته

  • 3-08-2019, 17:22
  • ---
  • 16 مشاهدة
حجم الخط:

كلكامش برس/ بغداد كان واثقاً من نفسه، بتحقيق معدل ممتاز في مرحلة السادس الاعدادي، بعد ان رفض العودة مع عائلته لمنطقة سهل نينوى، واصر على البقاء في محافظة ذي قار واكمال دراسته فيها. والتقى مراسل "كلكامش برس"، في ذي قار، بالطالب الاول على العراق "كاظم معروف"، للحديث عن ظروف تحقيقه المركز الاول على العراق لمرحلة السادس الاعدادي. ويقول معروف الحاصل على معدل 99.86 والذي حل اولاً مناصفة مع طلاب آخرين، إن "عائلته قدمت إلى محافظة ذي قار عام 2014 بسبب الأحداث الأمنية التي حصلت في الموصل آنذاك واحتلالها من قبل داعش". وأعتبر، أن "وصولهم الى ذي قار كان أشبه بالمغامرة، كون عائلته لا تملك أي قريب أو صديق في هذه المحافظة الطيبة"، مؤكداً أن "احد الاشخاص قام باستقالبهم اول الأمر فور سماعه بأننا من النازحين من ألموصل وقام بارسالنا إلى أحد أصدقائه الذي قام هو الآخر بدوره في تهيئة منزل فارغ لديه، من أجل السكن". وأضاف، أن "عائلته استمرت بالسكن في هذا المنزل حتى عام 2018 موعد رجوعها إلى الموصل بعد اكمال تحريرها "، مشيرا إلى أنه "رفض مرافقة عائلته رغبة منه في اكمال دراسته هنا بذي قار وتحقيق نتيجة طيبة بعد التعرف عن قرب على استاتذتها". وبين، أن "النتيجة التي وصل اليها جاءت بدعم كبير من أساتذة المدرسة الذي استضافوه بدروس إضافية مع إقرانه من الطلبة، والعائلة الذي قارية التي آوته طيلة الفترة الماضية بعد مغادرة أهله إلى الموصل"، مؤكدا أنه "يعتبرهم منزله الثاني وكأخوته، لأنهم لم يقصروا ويبخلوا بشيء عنه إطلاقاً".

حــمّــل تطبيق كلكامش:

عاجل