“صراع عائلي” يؤجل المؤتمر الرابع عشر لحزب بارزاني

سياسة 10/09/2019 2203
“صراع عائلي” يؤجل المؤتمر الرابع عشر لحزب بارزاني
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

كان من المقرر ان يعقد الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني مؤتمره الرابع عشر نهاية العام الجاري، إلا أن ازدياد حدة الصراعات القائمة بين أولاد العم كل من رئيس اقليم كردستان الحالي ونائب رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني نيجيرفان بارزاني، وابن عمه رئيس الحكومة وعضو المكتب السياسي للحزب مسرور بارزاني دفعت الى تأجيل المؤتمر الى اشعار آخر دون تحديد أي موعد له.
وكشف مصدر مسؤول بالحزب الديمقراطي الكردستاني عن “نية الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود بارزاني الى عقد المؤتمر العام الرابع عشر للحزب نهاية العام الجاري إلا أن الصراعات بلغت ذروتها بين رئيس الإقليم نيجيرفان بارزاني وابن عمه رئيس الحكومة مسرور بارزاني لاسيما بعد تسنم الأخير رئاسة الحكومة”.
وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه لـ”كلكامش برس”: ان “مسرور بارزاني زاد من اقصاء وتهميش المقربين من ابن عمه نيجيرفان بارزاني من جميع الوزارات والمؤسسات الحكومية وكذلك الحزبية بعد تسنمه رئاسة الحكومة وهذا ما أحرج نيجيرفان كثيراً أمام أنصاره دون قدرته على أي تدخل سوى الشكوى لعمه ووالد زوجته مسعود بارزاني”.
وأكد المصدر، ان “المشاكل والصراعات بين أولاد العم دفعت الى تأجيل المؤتمر الذي كان من المقرر عقده نهاية العام الجاري بعد ازدياد مخاوف نيجيرفان من المؤامرة التي تحاك ضده من قبل ابن عمه مسرور داخل المؤتمر من خلال الضغط على أعضاء المؤتمر بعدم التصويت له بشكل كثيف او عدم التصويت للقيادات المقربة منه وفي مقدمتهم فاضل ميراني وكريم سنجاري وغيرهم من القيادات الأخرى”.
وبحسب المصدر، فان الديمقراطي الكردستاني قرر تأجيل عقد المؤتمر الى عشرة أشهر أخرى أو عام اخر على الأقل لحين تهدئة الأوضاع بين أولاد العم وحل المشاكل القائمة بينهما.
وعقد الحزب الديمقراطي الكردستاني ثلاثة عشرة مؤتمراً منذ تأسيسه عام 1946 لحين آخر مؤتمر الذي عقد عام 2011 والذي انتخب فيه مسعود بارزاني رئيساً للحزب بعد انتخابه أول مرةٍ رئيساً للحزب خلفاً لوالده عام 1979.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة