توضيح من اعلام الحشد عن “التصريحات الامنية” لعدد من النواب

سياسة 11/09/2019 419
توضيح من اعلام الحشد عن “التصريحات الامنية” لعدد من النواب
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

أكدت مديرية الاعلام التابعة لهيئة الحشد الشعبي، الاربعاء، عدم “اعتراضها” على التصريحات التي يدلي بها نواب “مقربون” من الحشد حول المعلومات والخطط الامنية في المناسبات الاجتماعية والدينية.

وقال مدير اعلام المديرية مهند العقابي، لـ”كلكامش برس”، إن “تصريحات بعض النواب المقربين من هيئة الحشد الشعبي، حول الخطط والمعلومات الامنية، تأتي لموقعهم النيابي بصفتهم ممثلين عن الشعب، فضلاً عن شغل بعضهم عضوية لجان أمنية تكون على مقربة من التحضيرات الامنية خاصة في المناسبات الدينية والوطنية”.

واوضح العقابي أن “تصريحات عدد من النواب تعتبر ايضاً نوع من انواع الرقابة بصفتهم اعضاء مجلس النواب في لجنة الامن والدفاع”، مشيراً الى “عدد منهم شارك في عملية تأسيس الحشد الشعبي تنفيذاً لفتوى الجهاد الكفائي”.

وتابع، أن “بعض المؤسسات تصرح من أهمية موقعها تزامناً مع الحدث، كتصريح العتبة الحسينية حول أعداد الزائرين وحالات الاصابات والوفيات وهذا لا يعني أنها تصرح بشكل بديل عن وزارة السياحة ووزارة الصحة”.

وشدد على أن “تلك التصريحات تعتبر تزويداً للمعلومات وليس تدخلاً بعمل القوات الامنية المشتركة”.

ونتقل وسائل اعلام محلية ومواقع اخبارية، تصرلايحات منسوبة لعدد من اعضاء البرلمان، تتناول موضوعات امنية وتفاصيل عن الخطط الامنية في المناسبات الدينية.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة