واشنطن:الطائرات التي قصفت السعودية جاءت من العراق  

امني 15/09/2019 324
+ = -

كلكامش برس/ بغداد 

 قال  الدبلوماسي الأميركي السابق ، رئيس قناة “الحرة” ألبرتو ميغويل فرنانديز في تغريدة له على “تويتر الامريكي “بالفعل، جاءت الطائرات من دون طيار من العراق، وبذلك فهي تؤكد على الانطباع العالمي والإقليمي المتنامي بأن السلطات في بغداد غير قادرة تمامًا على إيقاف الفصائل المسلحة التي تسيطر عليها إيران. وإذا كان الأمر كذلك، فإن وحدات الحشد الشعبي لديها بالفعل سلاح جو”.

وألمح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، على “تويتر”، الى ان: “طهران تقف خلف نحو 100 هجوم تم تنفيذها ضد المملكة العربية السعودية، بينما يتظاهر الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بأنهم مشغولون بالدبلوماسية”.

وقال، في تدوينة أخرى: “ندعو كل الأمم أن تدين الهجوم الإيراني بصورة علنية”، مضيفا: “الولايات المتحدة الأمريكية وشركاؤها وحلفاؤها، سيعملون معا للتأكيد على استمرار إمدادات الطاقة، وتحميل إيران مسؤولية أي عدوان”.

وتلقى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اتصالا هاتفيا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث أكد الأخير على ضرورة مواجهة الهجمات الإرهابية.

وأعرب ترامب على استعداد واشنطن للتعاون مع المملكة في كل ما يدعم أمنها واستقرارها.وشدد ترامب على التأثير السلبي للهجمات التي تعرضت لها منشآت نفطية سعودية على الاقتصاد الأمريكي والاقتصاد العالمي.

وقال مصدر،عشية الهجوم ، لـ”كلكامش برس”، بأن “الاجهزة الأمنية ،رصدت خرق 9 طائرات إيرانية مسيرة دخلت عبر الاهوار من البصرة والناصرية، وكان الرصد بأن الطائرات قد مرت بشكل متواصل عبر الأهوار، حيث ترتبط الاهوار في ذي قار والبصرة بالاهوار الايرانية”.

ورجح المصدر، أن “تكون هناك علاقة بين ضرب شركة ارامكو السعودية ،وبين مرور الطائرات المسيرة عبر اجواء ذي قار، حيث كان وقت مرورها بعد الساعة 12 ليلا، فيما اعلنت السعودية بعد ساعات عن تعرض شركة ارامكو الى هجمات لطائرات مسيرة مجهولة”.

وكان الاعلامي المقرب من إيران نجاح محمد علي قد كتب على صفحته الرسمية في تويتر، بأن حرائق التهمت معملين لشركة ارامكو بعد هجوم ناجح بطائرات مسيرة على على حد وصفه.

 وكان مواطنون من ذي قار، قضاء الجبايش، جنوبي الناصرية، اكدوا سماع أصوات عالية لطائرات مسيرة “مجهولة” في عدد مناطق الاهوار.

وذكر المواطن رعد الأسدي لـ”كلكامش برس” بأن “الأهالي قد استغربوا قبل قليل من تحليق مكثف ولعدد من الطائرات المسيرة حلقت فوق مساحات شاسعة فوق القضاء والاهوار”.

ووصف عدد من الاهالي، اصوات الطائرات بـ”المرعب”، فيما اشاروا الى ان الطائرات تشبه اصوات الطائرات الحربية، التي تذكرهم بايام الحرب العراقية الايرانية، على حد وصفهم.

ولفت ابو محمد، من قضاء الجبايش إلى ان “صوت الطائرات كان قريب جدا واستغرق اكثر من ساعة على تحليقه ما بين عمق الاهوار والمناطق السكنية”.

وحول نوع الطائرات قال ابو محمد “لم تكن طائرات تصوير عادية بل هي طائرات مسيرة”.

وأثار الهجوم الذي تبنته القوات المسلحة التابعة للحوثيين على معملين تابعين لشركة “أرامكو” السعودية الكثير من علامات الاستفهام حول كيفية التمكن من الوصول للعمق السعودي بطائرات مسيرة.

ويرى متابعون أن استهداف مدينة بقيق الواقعة على الحدود مع البحرين شرق السعودية يحتاج إلى إمكانيات لوجستية وعمليات تنسيق محكمة، بسبب البعد الجغرافي بين الحدود اليمنية والمدينة المستهدفة.

وأعلنت الرياض تعرض منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة “أرامكو” العملاقة لهجوم بطائرات بدون طيار، ما أدى لاندلاع حريق في معملين للشركة في محافظتي بقيق وهجرة خريص شرق المملكة. وتبنى الحوثيون الهجوم مشيرين إلى استخدام عشر طائرات مسيرة وملوحين بعمليات “واسعة وأشد إيلاما”.

واستهدف هجوم بواسطة طائرات مسيرة السبت منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة “أرامكو” السعودية العملاقة، حسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية “واس” عن وزارة الداخلية.

ونقلت الوكالة عن المتحدث الأمني في وزارة الداخلية قوله “عند الساعة الرابعة من صباح اليوم السبت (…) باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو (بإخماد) حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص نتيجة استهدافهما بطائرات بدون طيار” مشيرة إلى “السيطرة على الحريقين والحد من انتشارهما”.

وأشار نفس المتحدث إلى أن الجهات المختصة باشرت التحقيق في الهجوم الذي وقع في شرق المملكة، لكنه لم يحدد مصدر الطائرات المسيرة.

في المقابل، أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين على قناة المسيرة التلفزيونية مسؤولية جماعة الحوثي عن الهجوم. وقال المتحدث إن “سلاح الجو المسير ينفذ عملية واسعة بعشر طائرات مسيرة استهدفت مصفاتي بقيق وخريص شرقي السعودية”.

وذكرت جماعة الحوثي في بيانها “نعد النظام السعودي أن عملياتنا القادمة ستتوسع أكثر فأكثر وستكون أشد إيلاما”.

وقبل شهر، أدى هجوم تبناه الحوثيون إلى اندلاع حريق في منشأة للغاز تابعة لشركة أرامكو في حقل الشيبة جنوب شرق المملكة. وأكدت الشركة في حينه أن الحادث لم يتسبب بوقوع إصابات.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة