مسؤول في ديالى يحذر من “كارثة” تهدد الاف الطلبة..الجرائم تنتظرهم

كل الأخبار 19/09/2019 145
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

حذر مدير ناحية العظيم في محافظة ديالى عبدالجبار العبيدي، الخميس، مما وصفها بـ”كارثة تعليمية” في الناحية، فيما دعا للتدخل العاجل.

وقال العبيدي لـ”كلمامش برس”،إن “مناطق وقرى ناحية العظيم (شمالي ديالى) تعاني منذ سنوات من مشكلة نقص المعلمين والمدرسين في المدارس”،مبينا أن” تلك المشكلة ماتزال مستمرة حتى الآن ولها آثار سلبية على المستوى التعليمي للطلبة”.

وأضاف أن”أكثر من 20 مدرسة في العظيم تحتاج الى كوادر تربوية لسد النقص فيها ، حيث ان بعضها لايوجد فيها سوى مدير فقط وأخرى مدير مع عدد لايتجاوز الـ3 او 4 معلمين أو مدرسين ، بينما توجد مدارس في المدن تصل اعداد كوادرها الى 70 معلم او معلمة”.

وأشار العبيدي الى أن “العام الدراسي الجديد بدأ للتو والواقع التعليمي أصبح على شفا كارثة في حال عدم رفد المدارس الناحية بمعلمين ومدرسيين او تعيين  خريجين من ابناء المناطق التابعة للعظيم او القريبة منها”.

وأشار الى أن “تراجع المستوى التعليمي للطلبة سيدفع بعضهم للتسرب ، وبالتالي يسود الجهل الذي يسهل استدراج عدد منهم الى شبكات إجرامية او عصابات وما الى ذلك”،داعيا الى التدخل العاجل لإنقاذ مستقبل آلاف الطلبة في المدارس”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة