الموارد المائية في ذي قار تصدر “توضيحاً” عبر “كلكامش” عن ارتفاع مناسيب الفرات

سلايدر 21/09/2019 253
+ = -

كلكامش برس / بغداد
نفت مديرية الموارد المائية في ذي قار، السبت، وجود أي تحذيرات تتعلق بإخلاء سكان المناطق المنخفضة في الأهوار بسبب ارتفاع مناسيب نهر الفرات، فيما دعت الى توخي الدقة والحذر من الاخبار المزيفة واعتماد البيانات الرسمية الصادرة منها.
وذكر مدير الدائرة، حسين الكناني، في تصريح لـ”كلكامش برس”، انه “لايوجد توجيه او تحذير رسمي صادر من وزارة الموارد المائية حول التصاريف المطلقة على نهر الفرات وان التصاريف الحالية مسيطر عليها والوضع طبيعي لحد الآن ولايوجد خطر في الوقت الحاضر على المدن الواقعة على نهر الفرات في محافظة ذي قار”.
واوضح ان “اطلاق هذه التصاريف في الوقت الحالي هو للاستفادة منها لزيادة اغمار اكبر مساحة لمناطق الاهوار وتأمين ماتبقى من الريات النهائية للمناطق المشمولة بزراعة الشلب مقدم ومؤخر النواظم الذيلية”.
وتابع، ان “الشخص الوحيد المخول بالادلاء بأي تصريح رسمي عن وضع الموارد المائية في محافظة ذي قار هو مدير الموارد المائية فقط وهو ممثل الوزارة في المحافظة، وعلى جميع الاخوة توخي الدقة والاعتماد على بيانات الرسمية الصادرة من مديرية الموارد المائية”.
وأكد الكناني ان “الاشخاص والجهات الذين نشروا هذه الاخبار والانباء غير الدقيقة غير مخولين وغير معنيين وليسوا على دراية بوضع التصاريف والمناسيب” ، وان “تصاريف نهر الفرات ضمن محافظة ذي قار مسيطر عليها ومتابعة من قبل ادارة وكوادر مديرية الموارد المائية في ذي قار وعلى مدار الساعة” .
وأشار الى ان “كوادر المديرية وكافة تشكيلات الوزارة في المحافظة تقوم ومنذ اشهر باجراءات واستعدادات للموسم الشتوي والتهيؤ لاي زيادة في مناسيب نهر الفرات”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة