توضيح من “كي كارد” حول تعرض مصرف حكومي للقرصنة

امني 23/09/2019 1661
+ = -

كلكماش برس/بغداد

نفت شركة كي كارد، الأثنين، تعرض احد المصارف الحكومية عملية قرصنة الكترونية وتصفير حساب بطاقات الدفع الالكتروني كي كارد، فيما عدت تلك الأخبار استهداف لقصة النجاح التي تحققها.

وذكر بيان للشركة تلقته “كلكامش برس”، “ردا على الخبر الذي تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي حول عملية قرصنة الكترونية لاحد المصارف الحكومية وتصفير حساب بطاقات الدفع الالكتروني كي كارد نود التوضيح للراي العام بشكل واضح بان مسلسل استهداف قصة نجاح عائلة كي يتواصل بسبب الضربات الموجعة التي تلقاها العابثون بالمال العام بسبب نجاح ثقافة التوطين والدفع الالكتروني في العراق”.

وأضاف البيان أن “شركة كي كارد تنفي هذا الخبر، وانها تعمل باليات عالمية حديثة صعبة الاختراق كما ان كي تتعامل مع مصرف حكومي مرموق عالميا وهو مصرف الرافدين الذي ادخل احدث التقنيات الحديثة في عمله من اجل انجاح عملية التوطين للرواتب”.

ودعا البيان الجميع لتوخي الدقة في نشر مثل هكذا اخبار تحبط المواطن وتضعف الثقة بين الموطنة رواتبهم والمصارف وشركات الدفع الالكتروني ،،ننتهز الفرصة للتاكيد على ان عائلة كي مستمرة بالتوسع في عدد مشتركيها وهي تعمل ضمن مفهوم ارتقاء الوطن بعيدا عن الضجيج.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة