محافظ نينوى يحذر من فوضى تثيرها كتل سياسية  في المحافظة 

سلايدر 24/09/2019 118
+ = -

كلكامش برس/ نينوى

اتهم محافظ نينوى، منصور المرعيد، الثلاثاء، جهات سياسية بأنها تبحث عن خلق حالة من الفوضى في المحافظة.داعيا اياها الى الحوار بدلا من التصعيد الاعلامي.

وقال المرعيد في تصريح متلفز تابعته “كلكامش برس”، إن “التحركات التي تجريها بعض الشخصيات والكتل السياسية في المحافظة محاولة لخلق حالة من الفوضى بعد الاستقرار الذي شهدتها المحافظة مؤخرا”.

وأوضح ان “هناك الكثير من الكتل والشخصيات السياسية لا يروق لها حالة الاستقرار الذي شهدتها المحافظة في المرحلة الحالية فراحت تبحث عن خلق حالة من الفوضى السياسية لعرقلة استمرار جهود المحافظة في مجالات الامن والاعمار اضافة الى ادارة ملف النازحين”.

واشار الى ان “اقتراب موعد الانتخابات الخاصة بمجالس المحافظات احدى الاسباب التي دفعت بتلك الكتل والشخصيات لارباك المشهد السياسي والاداري في المحافظة واستثمار ذلك في تحقيق مصالح شخصية وفئوية ضيقة” .

وأكد ان “نفس الشخصيات التي كانت تتحدث عن وجود ارادات خارجية تعمل على التدخل في شؤون نينوى هدفها مصادرة المحافظة لصالحها وها هي اليوم تلجأ الى نفس تلك الشخصيات التي هاجمتها مؤخراً لتحقيق مصلحتها لا اكثر على حساب مصالح المواطنين”.

ودعا الجهات كافة االى “للجوء للحوار  لمعلاجة بعض الملاحظات التي شخصتها حول الاداء الحكومي قبل الخروج الى وسائل الإعلام لتأجيج المشهد المستقر في نينوى، مبينا انه “لن يساوم على الانجازات التي تتحقق على الارض الآن”.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة