هذه ابرز قرارات عبدالمهدي لاعادة الهدوء الى العراق

سلايدر 10/10/2019 1027
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

تعهد رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، مساء الأربعاء، بكشف من وصفهم بـ“كبار الفاسدين في العراق”.كما اكد انه سيصدر قرارات اخرى لاحقة لاجراء اصلاحات عدة .

وقال عبدالمهدي في كلمة وجهها إلى الشعب العراقي: ”سنصدر بعد ساعات قائمة بأسماء كبار الفاسدين الذين تمت ادانتهم“، مشيرًا إلى أن ”عدة قرارات ستصدر لاحقًا ضمن حملة ضد الفساد في العراق“.

كما كشف عن إصدار قرار يقضي بالإفراج عن جميع المعتقلين من المتظاهرين دون شروط، مؤكدًا أنه ”وجه بعدم استخدام الرصاص الحي والعنف ضد المتظاهرين“.

وقال رئيس الوزراء العراقي في معرض حديثه عن الاحتجاجات المناهضة لحكومته: ”مررنا بأسبوع واجه فيه البلد تحديات سياسية واجتماعية“.

واعتبر عادل عبدالمهدي أن تلك الاحتجاجات الشعبية ”كانت بداية لانطلاق عملية الإصلاح في العراق“، مؤكداً ”رفضه لعمليات الحرق والاعتداء التي لا تنتمي إلى العراقيين“، حسب قوله.

وأوضح أنه ”جرى فتح تحقيق بالأحداث الأخيرة، كما تم تكريم عائلة كل قتيل وجريح، وإطلاق سراح جميع المحتجزين بالأحداث“، مشيرًا إلى أنه ”لن تبقى أي عائلة دون دخل شهري“.

وقال ، إنه سيطلب من البرلمان غدا الخميس الموافقة على تعديل وزاري.

وأضاف عبد المهدي أنه سيقدم التشكيل الوزاري الجديد إلى البرلمان الأسبوع المقبل للموافقة عليه.

وهذا الإجراء هو الأحدث ضمن محاولات تهدئة المحتجين الذين طالبوا على مدى أسبوع من الاحتجاجات الدامية برحيل الحكومة والنخبة السياسية التي يرونها فاسدة.

وفي ختام كلمته قال رئيس الوزراء العراقي إنه ”سيعلن في الأسبوع المقبل عن اللجنة التي طالب بها المرجع الشيعي علي السيستاني يوم الجمعة الماضي، لمكافحة الفساد وتطبيق الإصلاح“.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة