بتريوس نادم على الانسحاب من العراق ..”اكتشفنا الخطأ ولن نغادر المنطقة”

امني 13/10/2019 1442
+ = -

 

كلكامش برس/بغداد

أكد الجنرال ديفيد بتريوس المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، أن إضافة 14 ألف جندي للقوات الأمريكية في الشرق الأوسط، يدحض فرضية انسحاب الولايات المتحدة من المنطقة.

ونوه المدير السابق لـ “سي آي آيه” بأن واشنطن اكتشفت خطأ انسحابها من العراق وأعادت انتشارها مجددا، مشددا على أن الإدارة الأمريكية حريصة جدا فيما يتعلق بدعم حرية الملاحة بمنطقة الخليج العربي.

وأوضح أنه لا يمكن لواشنطن الانسحاب من الشرق الأوسط في هذه المرحلة ولا أحد يمكنه أن يحل مكانها، مشيرا إلى أن السياسة الأمريكية الحالية في سوريا أصبحت مختلفة تماما في عهد الرئيس دونالد ترامب.

وجاءت تصريحات بتريوس خلال جلسة “هل تقود أمريكا بحزم أم أنها تفوض القيادة لمتعهدين؟” ضمن فعاليات النسخة الثالثة لقمة “بيروت إنستيتيوت 2019″، التي انطلقت الأحد، في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وتجمع القمة 160 متحدثاً عالمياً وعربياً من نخبة الخبراء والمفكرين ورواد المجتمع المدني والنساء الرياديات والقيادات الشابة من 35 دولة.

وتحتفي هذه السنة بـ5 شخصيات عربية وعالمية ريادية لمعت في المجالات السياسية والثقافية والاجتماعية والعلمية، وذلك خلال حفل بيروت إنستيتيوت لتكريم التميز الاستثنائي.

كما تستضيف قمة هذا العام 250 شخصية عربية ودولية رفيعة المستوى من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وروسيا والصين وأمريكا الجنوبية وأفريقيا وأستراليا وشتى أنحاء المنطقة العربية.

ومن أبرز الحاضرين العرب: الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف الزياني، ووزيرة الثقافة وتنمية المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة نورة بنت محمد الكعبي، ونائب رئيس مجلس الوزراء اللبناني غسان حاصباني.

وتضم قائمة المشاركين أيضا المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الألمانية السفير فيليب أكرمان، والأمناء العامين السابقين لجامعة الدول العربية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية: عمرو موسى ونبيل العربي وعبدالله يعقوب بشارة، والرئيس الأسبق لجمهورية سلوفينيا دانيلو تورك، ووزير الخارجية الليبي الأسبق محمد الدايري.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة