زائرو الاربعينية لوزير النقل:حافلاتك المجانية تقاضت مبالغ لنقلنا

تقارير 19/10/2019 417
+ = -

كلكامش برس/كربلاء

تذمر الاف الزائرين العائدين من محافظة كربلاء، من سوء الخدمات الخاصة بخطة النقل بسبب عدم وجود باصات وحافلات لنقلهم الى مناطقهم.

مراسل “كلكامش برس” الذي رافق الزائرين بمسير عودتهم من كربلاء ، افاد بان الزوار عادوا سيرا على الاقدام لمسافات تتجاوز  عشرات الكيلومترات بحثا عن المركبات والحافلات لنقلهم ولكن بدون جدوى ، بسبب اغلاق منافذ دخول السيارات من قبل قوى الامن الداخلي والجيش ،وقوات الحشد المعنية بتامين الزيارة ، مبدين سخطهم من الاجراءات المتبعة  دون وجود اي خدمات تذكر لا سيما النفايات التي اكتضت بها مناطق محافظة كربلاء بالمجمل .

حافلات حكومية تتقاضى مبالغ مالية

الزائرون وفي احاديثهم لمراسل “كلكامش برس” ، اعربوا عن استياءهم من مطالبة عدد من سيارات وزارة النقل مبالغ مقابل نقلهم ، الامر الذي زاد من وتيرة التذمر على اعتبار ان سيارات النقل حكومية ويجب ان لا تتقاضى مبالغ منهم حسب تصريحات الوزارة وهو ما اشار اليه موظفي تلك الحافلات الذين اكدوا تلقيهم اوامر باستحصال مبالغ مالية من وزير النقل عبد الله لعيبي ومدير شركة الخطوط الجوية كفاح حسن .

الجهد الحكومي والستوتات

وتسائل الزوار عن اعداد السيارات التابعة للعتبتين الحسينية والعباسية ،الخاصة لنقلهم بدون وجودها في مسار الطرق داخل المحافظة واقضيتها ونواحيها المحيطة بها التي توصلهم الى مكان المرائب التي بها سيارات نقلهم الى محافظاتهم ومناطقهم , مؤكدين ان غالبية الزوار اعتمدوا على ماتعرف بـ “الستوتات” التابعة للاهالي في نقلهم من القطوعات الامنية التي عملتها الخطة الامنية للزيارة .

وانتقد مئات الزوار الاجراءات والخطط الخدمية التي وضعتها الاجهزة الامنية المعنية بتامين الزيارة واصفين اياها  بـ”السيئة جدا” على مدار السنوات السابقة للزيارة ، خاصة ان اغلب الزائرين عادوا سيرا على الاقدام الى منطقة المسيب في محافظة بابل للعثور على المركبات والحافلات الخاصة بنقلهم لمناطقهم بغية العودة لمحافظاتهم.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة