دراسة.. القردة تتفوق على البشر في اختبار معرفي

كل الأخبار 19/10/2019 88
+ = -

كلكامش برس/ متابعة

أظهرت دراسة جديدة أن القردة تتفوق على البشر في اختبار يهدف إلى قياس المرونة المعرفية.

وشملت التجربة، التي أجراها باحثون في علم النفس من جامعة “جورجيا ستيت” الأمريكية، البشر ضد قردة “كابوشين” و”ريسوس مكاكي”.

وطُلب من المجموعتين التفاعل مع جهاز كمبيوتر يعمل باللمس، يضم 4 مربعات بأنماط مختلفة داخلها.

وعند الضغط على المربعات بالتسلسل الصحيح، سيظهر مثلث بدلا من أحد المربعات، حيث يؤدي الضغط عليه إلى ظهور مكافأة.

وبالنسبة للقرود، كانت المكافأة عبارة عن “قطع موز”، في حين شملت مكافأة البشر علامة على نقاط يتم جمعها.

ولاختبار مدى مرونة المشاركين في العملية المعرفية، بدأ الباحثون في إدخال المثلث إلى الشاشة من البداية. ووجدوا أن القردة كانت أكثر عرضة لمعرفة حقيقة أنها يمكن أن تحصل على المكافأة بمجرد لمس المثلث، وفقا لتقرير نُشر في LiveScience.

وأصر المشاركون البشر على الضغط أولا على المربعات بالتسلسل الأصلي، قبل الضغط على المثلث.

وإجمالا، اكتشفت 70% من القردة أنها تستطيع الضغط على المثلث وتخطي المربعات.

وقالت جوليا واتزك، الباحثة في الدراسات العليا في جامعة “جورجيا”: “أعتقد أننا نصبح أقل اندهاشا عندما تتغلب القردة على البشر أحيانا”. وقد يكون هناك أسباب اجتماعية وتطورية تتعلق بتفضيل النهج القاسي في حل المشكلات.

وأضافت واتزك: “من المثير للاهتمام التفكير في طرق ندرب بها أطفالنا على التفكير بطريقة معينة والبقاء في الصندوق وليس خارجه. وهناك أسباب وجيهة لقيامنا بأفعال معينة، ولكنني أعتقد أنه في بعض الأحيان قد يؤدي هذا الأمر إلى الكثير من المتاعب”.

وأظهر العديد من أنواع الرئيسيات المختلفة القدرة على الذكاء المتقدم والديناميكي.

وفي وقت سابق من هذا العام، وثق الباحثون كيف تمكنت قردة “بابون” وغيرها من قردة “العالم القديم”، من الجمع بين أصوات المكالمات المختلفة بطرق يمكن أن تنقل معانيا أكثر تحديدا.

وفي سيراليون، اكتشف الباحثون أيضا أن إجبار الشمبانزي على الخروج من المناطق المحمية، دفعها للتأقلم مع التطورات البشرية بعدة طرق، بما في ذلك كيفية العبور بأمان وأفضل الأوقات لزيارة البشر.

المصدر: ديلي ميل

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة