لجنة تحقيق التظاهرات.. وساطات حزبية وشهادات “مزورة” في محافظتين

العراق 21/10/2019 497
+ = -

 كلكامش برس / بغداد

زاد تلكؤ عمل اللجنة الوزارية العليا للتحقيق باحداث التظاهرات برئاسة وزير التخطيط نوري الدليمي، الوضع سوءاً بسبب عدم اعلان نتائج التحقيق في الموعد المقرر، فيما واجهت مشاكلاً في محافظتي بابل وذي قار لتقديم تقارير تضمنت معلومات وشهادات خاطئة.

وقال مصدر مقرب من وزير التخطيط نوري الدليمي ، لـ”كلكامش برس”، إن “اللجنة الوزارية العليا للتحقيق في أحداث التظاهرات لم تكمل نتائج تحقيقاتها على الرغم من مرورر اكثر من عشر ايام على عملها”، مبيناً أن “اللجنة ستسلم تقارير التحقيق يوم (25 تشرين الاول 2019)”.

وفي سياق متصل، اضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن “وزارة الداخلية وهيئة الحشد الشعبي لم تقدم تقاريرها فيما يخص أحداث التظاهرات الى الان”، مشيراً الى “عدم وجود معلومات حول انجاز التقارير من قبل الوزارة والهيئة”.

 

وبخصوص المحافظات التي لم تكمل تقاريرها، لفت الى أن “عمل اللجنة في محافظتي بابل وذي قار شهد ضغوطا وتدخلات حزبية اثرت على شفافية عمل اللجنة” ، موضحاً أن “هذه المشاكل تسببت بتاخير اعلان النتائج، فيما قرر رئيس اللجنة اعادة التحقيق في تقارير المحافظتين”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة