البرلمان: غير مسموح باستخدام العراق جسراً لضرب الدول الشقيقة

سياسة 04/10/2018 315
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ قال محمد الحلبوسي، رئيس البرلمان العراقي، إن العراق يرفض التدخل في شؤونه الداخلية، كما يحترم سيادة الدول كافة عربية أو غيرها من دول العالم.

وقال الحلبوسي في حوار صحفي؛ أنه لن يسمح بأن يكون جزءا من سياسية المحاور؛ خاصة أنه عانى طيل الفترة الماضية من مشاكل كثيرة كان آخرها الحرب الأخيرة ضد التنظيمات الإرهابية داعش وغيرها؛ وأنه سيعمل على إيجاد حلول مشتركة مع جميع دول الجوار”.

واكد انه “لن يسمح بأن يكون العراق ساحة للصراعات السياسية الإقليمية بل نقطة التقاء؛ وسنعمل على حل المشاكل المحيطة بالعراق بما يضمن انعكاسها إيجابيا على المحيط العراقي والعراقيين”.

واشار الى انه؛ لن يكون هناك تدخل في سيادة العراق؛ وأن بلاده ستحترم من يحترم سيادتها؛ وأن المعاملة ستكون بالمثل ما دون ذلك”؛ مشيرا الى ان “العراق لا يجب أن ينقطع مع جيرانه ذات الحدود المشتركة؛ لكنه من غير المسموح أن  يستخدم العراق كجسر للوصل إلى دول شقيقة أخرى؛ وأنه سيعمل على تصفية الخلافات”.

وبخصوص تمكين القيادات الشابة؛ قال رئيس مجلس النواب؛ ان ملف الشباب من ضمن أولوياته خلال فترة توليه رئاسة البرلمان؛ وأنها رؤية العراق بشكل عام خاصة أن العرق عانى الفترات الماضية من الشخصيات التي كانت تعاني من عقد الماضي.

وأضاف أن “العراق أمام تحديات حقيقة خلال الوقت الراهن؛ وأن العمل المشترك الحالي يكون من منطلق تفعيل دور الشباب وتفعيل الطاقات الشابة لخدمة الشاب العراق في كافة الملفات التشريعية والتنفيذية؛ وأن النسبة الأكبر داخل البرلمان الحالي من الطاقات الشابة.

وأكد الحلبوسي على انفتاح العراق على محيطه العربي والدولي؛ وتوطيد العلاقات السياسية والاقتصادية.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة