بيان اوروبي يطالب بتحقيق “موثوق به” حول خاشقجي ويتحدث عن تسريبات “خطيرة”

دولية 14/10/2018 300
بيان اوروبي يطالب بتحقيق “موثوق به” حول خاشقجي ويتحدث عن تسريبات “خطيرة”
+ = -

دولية- كلكامش برس؛ دعت ثلاث دول اوروبية تمثلت بـ (بريطانيا وفرنسا وألمانيا)؛ اليوم الاحد؛ السلطات السعودية والتركية إلى إجراء “تحقيق موثوق به” في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي؛ قائلة إنها تتعامل مع هذا الحادث “بأقصى درجات الجدية”.

وقال وزراء خارجية الدول الثلاث في بيان مشترك “هناك حاجة لإجراء تحقيق موثوق به لمعرفة حقيقة ما حدث وتحديد المسؤولين عن اختفاء جمال خاشقجي وضمان محاسبتهم”.

وأضاف الوزراء الثلاثة “نشجع الجهود السعودية التركية المشتركة؛ ونتوقع أن تقدم الحكومة السعودية ردا كاملا ومفصلا؛ وقد نقلنا هذه الرسالة مباشرة إلى السلطات السعودية”.

ويعد هذا البيان أول بيان مشترك للدول الثلاث بعد أن اكتفت كل دولة بالحديث عن القضية منفردة.

وقال مراسل الجزيرة في لندن العياشي جابو؛ إن هذا البيان يمكن أن يفسر بمحاولة تكثيف الضغوط على الرياض لتتعاون مع السلطات التركية للكشف عن مصير خاشقجي.

ولفت إلى أن هذا البيان يتزامن مع زيارة وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إلى لندن ولقائه بنظيره البريطاني بوريس جونسون؛ وذكّر بتصريحات أنقرة فيما يخص ضعف تعاون السعودية بقضية اختفاء خاشقجي.

وبين جابو أن هذا البيان ما هو إلا محاولة للضغط على السعودية لتتعاون مع أنقرة في التحقيق بالقضية التي تؤرق الدول الأوروبية.

تحذير وعواقب:

وكان وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت أكد أنه إذا صحت الادعاءات بشأن اختفاء الصحفي خاشقجي “فستكون هناك عواقب وخيمة”.

أما الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون فاعتبر أن ما سرب عن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي خطير للغاية؛ في حين نفى أن تكون الرياض زبونا كبيرا فيما يتعلق بشراء الأسلحة والجوانب التجارية.

من جهته؛ قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت إن بلاده تنتظر من السعودية “تقديم توضيح سريع وذي مصداقية” لواقعة الصحفي المختفي.

واختفى خاشقجي ظهر الثاني من تشرين الأول الجاري بعد أن دخل مبنى القنصلية ولم يخرج منه؛ وتحدثت تقارير صحفية وتصريحات لمسؤولين أتراك عن أنه تم تعذيبه وقتله ونقل جثمانه إلى مكان أو أماكن مجهولة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة