حيثيات تُكشف لأول مرة.. تعرف على تفاصيل اتصال الصدر بـ عبدالمهدي يوم التصويت

سياسية 28/10/2018 1410
حيثيات تُكشف لأول مرة.. تعرف على تفاصيل اتصال الصدر بـ عبدالمهدي يوم التصويت
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ تكشف وكالة كلكامش برس؛ عن تفاصيل “مثيرة” شهدها يوم التصويت على مرشحي الكابينة الوزارية في حكومة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي.

وذكر مصدر نيابي؛ لـ كلكامش برس؛ “في يوم التصويت وبعد ان وزعت (السيفيات) الخاصة بالمرشحين قبل التصويت بساعتين اتصل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر برئيس الوزراء عادل عبدالمهدي”.

واضاف؛ ان “الصدر سأل عبدالمهدي عن فالح الفياض؛ قائلا: الم نقل بان الوزير يجب ان يكون تكنوقراط وغير حزبي؛ حيث ان وزارة الداخلية وزارة امنية فكيف تُولى لشخصية مقربة من الحشد الشعبي؟”؛ مبينا ان “الصدر طلب سحب ترشيح الفياض”.

واشار المصدر الى ان “عبدالمهدي رد على الصدر مع قرب وقت جلسة التصويت على الكابينة الوزارية الامر الذي اخر عقد الجلسة؛ وقال بانه اتخذ قراره في تسمية الفياض ولا يستطيع التراجع وهناك مصلحة في تولي الفياض لوزارة الداخلية وانه (عبدالمهدي) مقتنع بهذا الترشيح”.

وتابع ان “الصدر ثارت ثائرته واتصل بوليد الكريماوي ونصار الربيعي (قياديان في التيار الصدري) واوصاهما بان يكون حراك على القوى السياسية لتعطيل اصل التصويت على جميع الوزارات نتيجة تعنت عبدالمهدي بهذا الموضوع لحين الاطلاع على السير الذاتية والتأكد من سلامة المرشحين”.

وبين المصدر؛ “فعلا؛ خلاف المتوقع بعد تأخر الجلسة حدث شد وجذب بقضية المرشحين؛ ومشادات كلامية حول الموضوع وعلى اساسه تم تأجيل التصويت نصف ساعة اثر الخلافات بعد ان اجمعت قوى الاصلاح على عدم التصويت لحين التأكد من السير الذاتية للمرشحين”.

وذكر؛ ان “بعد رفع الجلسة نصف ساعة اجتمع عبدالمهدي مع قوى تحالف الاصلاح وتحدث معهم حيث ابلغوه بان الموضوع لا يمر بهذا الشكل؛ وتم الوصول بعد ذلك الى حل وسط وهو تقديم 14 مرشحاً وعدم تقديم الوزراء الذين يدار حولهم خلاف؛ وعلى اثر ذلك عادت قوى الاصلاح وصوتت على 14 وزيرا وانسحبت بعد ذلك لعدم التصويت على الاخرين وكان هناك تنسيق مع رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ورفع الجلسة بعد انسحابهم”.

يذكر ان؛ القيادي في التيار الصدري نصار الربيعي؛ ابلغ الاربعاء الماضي وقبيل عقد جلسة التصويت على الكابينة الوزارية؛ نواب سائرون بتوجيهات زعيم التيار مقتدى الصدر بخصوص جلسة البرلمان.
وتضمنت التوجيهات:
– التصويت لجميع الوزراء المستقلين التكنوقراط حصرا؛ ويمنع التصويت لأي سياسي حزبي او مرشح عن كتلة .
– تشجيع النواب الاخرين بدعم مرشحي التكنوقراط.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة