ميركل.. نهاية لمشوار المرأة الحديدية

دولية 29/10/2018 187
ميركل.. نهاية لمشوار المرأة الحديدية
+ = -

دولية- كلكامش برس؛ أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في مؤتمر صحفي في برلين ظهر اليوم الاثنين لن تترشح مجددا لرئاسة حزبها المسيحي الديمقراطي، وذلك عقب الخسارة الكبيرة التي لحقت بحزبها في انتخابات البرلمان المحلي بولاية هيسن الألمانية، والتي جرت أمس الأحد.

كما أعلنت ميركل (64 عاماً) أيضا أن الولاية الحالية لها كمستشارة، هي الولاية الأخيرة، وأنها ستتخلى حتى عن الترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة، والتي من المقرر إجراؤها في 2021. وستترك ميركل بعد نهاية حكمها كافة المناصب السياسية.

وكانت الضغوط قد تزايدت على ميركل بعد تراجع شعبية حزبها المسيحي في الانتخابات في ولاية هيسن، وكذلك الخسارة التاريخية التي لقيها حلفاؤها في بافاريا في الانتخابات البرلمانية للولاية.

وأنغيلا دوروتيا ميركل؛ مواليد 17 تموز/يوليو 1954 كانت عالمة أبحاث سابقة تحمل شهادة دكتوراه في الكيمياء الفيزيائية، ثم دخلت ميركل السياسة في أعقاب ثورات 1989، وهي سياسية ألمانية تشغل حاليا منصب المستشارة الألمانية وأيضا زعيمة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي (CDU).

في عام 2005، عينت ميركل بعد الانتخابات الاتحادية في منصب مستشارة لألمانيا على رأس الائتلاف الكبير المكون من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، الحزب الشقيق البافاري، الاتحاد المسيحي الاجتماعي (CSU) والحزب الديمقراطي الاجتماعي (SPD). وهي أول امرأة تتولى هذا المنصب.

وسميت ميركل مرتين ثاني أقوى شخص في العالم بواسطة مجلة فوربس، وهو أعلى تصنيف من أي وقت مضى حققته امرأة، وفي كانون الأول 2015، سميت ميركل من قبل مجلة التايم شخصية العام مع صورة على غلاف المجلة واصفة إياها كمستشارة للعالم الحر.

وفي 26 آذار 2014، أصبحت ميركل أطول رئيس حكومة خدمة في الاتحاد الأوروبي وتولت ايضا زعامة مجمع السبع دول.

كما سميت ميركل في آيار 2016، أقوى امرأة في العالم برقم قياسي للمرة العاشرة من قبل فوربس.

واشتهرت المستشارة الألمانية بلقب “المرأة الحديدية” وترأست لمدة 12 عاماً ألمانيا أحد أكبر البلدان الاقتصادية في العالم وفي الاتحاد الأوروبي.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة