المركزي يستغرب “الضجة” حول غرق المليارات ويعدها عملية “اعتيادية”!

اقتصادية 15/11/2018 454
المركزي يستغرب “الضجة” حول غرق المليارات ويعدها عملية “اعتيادية”!
+ = -

اقتصادية- كلكامش برس؛ اعرب البنك المركزي العراقي؛ اليوم الخميس؛ عن استغرابه مّما اثاره خبر غرق المليارات من ردة فعل بين الاوساط عاداً ذلك “ضجيج”.

وقال مدير عام المحاسبة في البنك المركزي إحسان الياسري؛ خلال مؤتمر صحفي مساء اليوم؛ اننا “نستغرب هذا الضجيج وهي عملية اعتيادية والضرر أصاب أكثر من 7 مليارات دينار والبنك المركزي بادر باستبدالها”.

واضاف؛ “اكملنا اعداد موازنة البنك وخمنا كلفة اصدار العملة”؛ لافتا الى ان “العمر الافتراضي للعملة هو 4 سنوات ولكن أغلب العملة النقدية في العراق حالياً عمرها 10 سنوات”.

وبين الياسري؛ ان “مصرف الرافدين قام بخزن هذه المليارات؛ وربما بعضها قابلة للتداول لكن في الغالب بحاجة الى تبديل”؛ مشيرا الى ان “أوراق العملة غُمرت بالمياه وتم استبدالها بكلفة قليلة جدا”.

وذكر ان “عملية استبدال النقد هي وظيفية البنك؛ ولو ان البنك المركزي لم يستلم هذه الاوراق المالية المصابة لكان انتشرت في التداول”؛ موضحا ان “عملية ادارة النقد يجب ان تكون بأعلى معايير الضبط والرقابة التي لا يمكن التساهل فيها”.

واشار الى ان “مصرف الرافدين شكل لجنة بشأن هذه العملة التالفة؛ مؤلفة من 3 مدراء عامين و3 مدراء أقسام وتم فحص العملة وعدها وفرزها وتوثيقها وتصويرها والبنك المركزي سيقدم ملفاً بشأنها”.

وقال الياسري؛ “وصلنا بصعوبة لمصرف الرافدين بسبب الأمطار خلال الحادثة؛ وفرضنا غرامات على المصرف بسبب سوء الخزائن عنده آنذاك ولكن بعدها تم تحسين ظروفها”؛ مؤكدا ان “الحادثة وقعت عام 2013 وكان البنك المركزي تحت ادارة أعلى سلطة في البلد والاجراءات التي أخذتها حصيفة ورقيبة لحين وصولها الى الإتلاف”.

وكان محافظ البنك المركزي وكالة علي العلاق؛ قد أكد خلال جلسة البرلمان الاثنين الماضي؛ تلف أكثر من 7 مليارات دينار نتيجة تسرب مياه الأمطار الى خزائن مصرف الرافدين الحكومي الامر الذي أثار سخطا شعبيا عبر عنه مواطنون وناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة