بارزاني يكشف سبب زيارته الى بغداد

سلايدر 28/11/2018 294
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ أكد رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، اليوم الأربعاء، ان داعش مازال يشكل خطرا، لافتا الى ان كركوك يجب ان تكون مدينة للتعايش بين مكوناتها.
وقال بارزاني خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم هو الأول بعد زيارته الى بغداد هذا الأسبوع، ان “الكرد لم يغلق الابواب امام بغداد، لافتا الى ان رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي يفهم طبيعة المشاكل وان الكرد يعولون عليه لحل الخلافات”.
واضاف: ان حل مشاكل المناطق خارج اقليم كردستان يجب ان يتم وفق المادة 140 من الدستور، مشيرا الى ان بغداد بدورها تدرك ان الحوار هو افضل الحل”.
وحول زيارته الى الخليج قال بارزاني، ان الامارات والكويت ابديا استعدادا كبيرا لمساعدة العراق وخاصة في المجال الاقتصادي، مشيرا الى ان ملف النازحين في الاقليم تمت مناقشته مع المسؤولين في بغداد.
وبين ان “ذهابه الى بغداد جاء لكسر الحاجز النفسي، مشيرا الى ان المشاكل بالامكان حلها بتوفر النية الحسنة”.
وبصدد الحرب ضد داعش، اكد بارزاني ان داعش لم ينته بعد، بل عاد وبكثافة في عدة مناطق،” لافتا الى ان “داعش مازال موجودا ويشكل خطرا لان اسباب ظهوره لم تعالج لحد الان”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة