ازمة جديدة تعصف بالبصرة عنوانها محافظ (ما ينطيها)

كل الأخبار 13/12/2018 755
+ = -

محلية كلكامش برس؛اثارت تصريحات محافظ البصرة اسعد العيداني وبعض الفديوهات المسربة عنه بتمسكه بالمنصب وعدم مغادرته له الا بمفارقته للحياة حفيظة اهالي البصرة.
ورغم فوز العيداني بمقعد برلماني الا انه يرغب بالاحتفاظ بالمنصبين في وقت واحد، فهو يريد ان يبقى محافظا لبعض الشهور لكون هناك تخصيصات جديدة للمحافظة وفي الوقت نفسه محتفظا بمقعده البرلماني، لكن من دون ان يؤدي اليمين الدستورية وبذلك يضع مقعده البرلماني في الثلاجة لاستخدامه عند الحاجة.
وفي تصريح مستغرب قال العيداني اليوم “لن أخرج من البصرة الا وفق القانون أو مفارقتي للحياة”.
وكان العيداني قد تحدى في وقت سابق اي شخص يحاول ان يهدد بقائه في منصبه او يعفيه منه .
وظهر العيداني في مقطع فيديوي يقول( انا باقي بالمنصب غبا على كل واحد )، في الاثناء اعرب اهالي البصرة في مواقع التواصل الاجتماعي عن رفضهم واستيائهم الشديدين لهذه السياسة.

هذا وشهدت البصرة تراجعا كبيرا في الخدمات بالفترة الماضية ادت الى خروج تظاهرات عارمة تخللتها اعمال حرق لمقار حكومية وغير حكومية ومنها منزل المحافظ وديوان المحافظة للتعبير عن رفضهم لما يقوم به.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة