إئتلاف علاوي يفتح النار على (إجتثاث البعث) بسبب هذا الشخص

سياسة 14/12/2018 794
إئتلاف علاوي يفتح النار على (إجتثاث البعث) بسبب هذا الشخص
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ اعتبر رئيس الكتلة النيابية لائتلاف الوطنية الذي يترأسه اياد علاوي هيأة المساءلة والعدالة (إجتثاث البعث سابقا) “أداة لتصفية الخصوم واقصائهم عن العملية السياسية” بحسب تعبيره.
وقال رئيس الكتلة كاظم الشمري في بيان لمكتبه الإعلامي تلقت وكالة كلكامش برس؛ نسخة منه “في الوقت الذي كنا نتمنى أن تبتعد هيأة المساءلة والعدالة عن انحيازها لبعض الجهات السياسية التي لا تتوانى لحظة في الاستعانة بهذه الهيأة لتصفية خصومها واقصائهم عن العملية السياسية”.
وأضاف “ليس أدل من ذلك قيام بعض أعضاء الهيئة بإصدار قرار سيئ الصيت يوم ١٢/١٢/٢٠١8 بشمول السيد عباس مهدي صالح الحمداني عضو مجلس محافظة بغداد عن ائتلاف الوطنية بإجراءات المساءلة والعدالة الا دليل واضح على مدى التدخل السافر لبعض الجهات السياسية وممارسة سياسة الإملاء على البعض من أعضاء الهيئة الذين باتوا مسلوبي الإرادة ولا يمتلكون سوى الانصياع لهذه الجهة أو تلك”.
وبين الشمري، ان “(الحمداني) سبق وأن اشترك بانتخابات مجلس محافظة بغداد عام ٢٠٠٩ وفاز بها ومن ثم اشترك في انتخابات مجلس محافظة بغداد عام ٢٠١٣ وفاز بها أيضاً واشترك بانتخابات مجلس النواب عام ٢٠١٤ بعد أن أصدرت الهيئة التمييزية المختصة بالنظر بالطعون المقدمة على هيئة المساءلة والعدالة قراراها بعدم شمول الحمداني بإجراءات المساءلة والعدالة وان هنالك تشابه أسماء وهو قرار بات وقطعي ولا يقبل النقاش وثم اشترك في انتخابات مجلس النواب العراقي عام ٢٠١٨ ولم يصدر أي كتاب من هيئة المساءلة والعدالة يشير إلى شموله باجرائتها على الإطلاق”.
وأكد ان “بعض أعضاء هيئة المساءلة والعدالة أثبتوا اليوم عدم احترامهم لقرارات القضاء العراقي من جهة وانصياعهم لبعض الجهات السياسية التي تعمل على تصفية خصومها بطريقة تبتعد عن المهنية والاستقلالية”.
وأضاف الشمري “نحن نعول اليوم على البعض الآخر من أعضاء الهيئة الذين التزموا بالمسؤولية التي تشكلت بموجبها هذه الهيئة والنأي بها عن الصراعات السياسية”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة