إعتداء جنسي غريب في طائرة

منوعات 14/12/2018 1846
إعتداء جنسي غريب في طائرة
+ = -

منوعات- كلكامش برس؛ قضت محكمة أمريكية بسجن مواطن هندي تسع سنوات، لإدانته بالاعتداء الجنسي على امرأة كانت تجلس إلى جواره أثناء رحلة طيران بالولايات المتحدة في يناير/كانون الثاني.

وكان برابهو رامامورثي، 34 عاما، يجلس بين زوجته والضحية، التي قالت إنها كانت نائمة عندما وقع الاعتداء عليها.

وقالت المرأة إنها استيقظت لتجد أزرار سروالها وقميصها مفتوحة، ويد رامامورثي ممتدة إلى داخل سراولها.

وسوف يُرحل رامامورثي إلى الهند بعد قضاء فترة عقوبته، بحسب القرار القضائي الصادر عن محكمة فيدرالية في مدينة ديترويت.

وكان الإدعاء قد طالب بسجن المتهم 11 عاما. لكن القاضي قال إن تسع سنوات كافية لارتكاب ما وصفه بـ”جنحة خطيرة جدا”، بحسب موقع “ديترويت فري برس”.

ونفى رامامورثي في بادئ الأمر جميع التهم، وقال للشرطة إنه لم يفعل شيئا لأنه كان نائما أيضا.

وقررت محكمة فيدرالية في ولاية ميشيغان احتجاز رامامورثي دون السماح له بالخروج بكفالة، وذلك بعدما حذر المدعون من إمكانية هروبه إلى خارج البلاد.

وقال الإدعاء لصحيفة “واشنطن بوست” إنه وجّه إلى رامامورثي تهمة الاعتداء الجنسي الخطير.

وكانت الضحية قد أبلغت الطاقم بوقوع الاعتداء قبل هبوط الطائرة التابعة لشركة “سبيريت أيرلاينز”.

وقالت زوجة رامامورثي إن المرأة كانت نائمة على ركبتي زوجها.

وأضافت أنها وزوجها طلبا من طاقم الطائرة نقلها إلى مقعد آخر.

لكن طاقم الضيافة قال للمحققين إن الضحية هي من طلبت تغيير مقعدها.

وقالوا أيضا إنها كانت تبكي عندما حضرت إليهم وكانت أزرار القميص والسروال مفتوحة بالفعل. وقد منحوها مقعدا آخر في مؤخرة الطائرة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة