رقم صادم للمشاريع المتلكئة في ميسان

كل الأخبار 18/12/2018 296
رقم صادم للمشاريع المتلكئة في ميسان
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ كشفت هيأة النزاهة عن المشاريع المتلكِّئة في محافظة ميسان، التي تمكَّن أحد فرقها، الذي انتقل للمحافظة، من رصدها وتوثيقها في إطار عملها بالتحرِّي والتحقيق في مشاريع الإعمار والخدمات والاستثمار المتلكِّئة في جميع المحافظات؛ موضحة أنَّ عددها بلغ 150 مشروعاً، منها 45 مشروعاً تمَّ فتح قضايا جزائيَّةٍ فيها.
وأشارت الهيأة في تقريرٍ لها إلى “المشاريع المُتلكِّئة التي تمَّ فتح قضايا جزائيَّةٍ فيها والبالغ عددها 45 مشروعاً، كان من أبرزها مشروع تأهيل خدمات إنتاج السُّكَّر الأبيض في معمل سُكَّر ميسان ومشروع تأهيل مصانع ومزرعة وتحوير مُعملين للخميرة والكحول، إضافة إلى المجمع السكنيِّ في قلعة صالح ومُجسَّري الكرامة والبتيرة على الطريق الحولي”.
ولفتت إلى “منح عددٍ من الشركات المُتلكِّئة مبالغ ماليَّـة أكثر من استحقاقها وعدم اتخاذ الإجراءات القانونيَّة بحقِّها”.
وأضاف التقرير أن “المشاريع شملت تطوير وتأهيل وصيانة مداخل عددٍ من المدن والشوارع، وإكساء شوارع في مناطق مختلفة داخل المحافظة وإنشاء التقاطعات والحدائق وبناء الأرصفة، فضلاً عن بناء عددٍ من المدارس ورياض الأطفال وتأثيثها، وإعادة تأهيل معهد الصمِّ والبكم وعددٍ من المباني الحكوميَّة
وتطرق التقرير إلى “المشاريع التي لم تفتح فيها قضايا جزائيَّة حتَّى الآن، والبالغ عددها 105 مشاريع توزَّعت بين هدم وإعادة بناء وإنشاء 86 مدرسةً وروضة أطفال و50 قاعة امتحانية وبناية لمديريَّة التربية في المحافظة، إضافة إلى إنشاء ستة مجمعاتٍ سكنيةٍ من قبل شركاتٍ محليةٍ وعربيةٍ ومستشفى بسعة 400 سريرٍ في مركز المحافظة سبق أن أحيل لإحدى الشركات التركيَّة”.
ولفت إلى أن “تلك المشاريع شملت إنشاء محطاتٍ لنقل الطاقة الكهربائيَّة، ومد خطوط تغذيةٍ وتجهيز محطات التوزيع وتأهيل الشبكة الكهربائيَّة في عددٍ من الأحياء والقرى وإنارة عددٍ من الشوارع، إضافةً إلى مشاريع شبكات مجاري وخطوط دفع محطات أمطارٍ وتجهيز مولداتٍ ومضخاتٍ غاطسةٍ وتنفيذ شبكة ماء في العمارة، فضلاً عن إنشاء ملعبين بسعة 2000 و1000 مُتفرِّجٍ، ومسبحٍ أولمبيٍّ ومنتدياتٍ للشباب”.
يُذكَرُ أنَّ هيأة النزاهة أعلنت عن مجمل المشاريع المتلكئة في عددٍ من المحافظات التي تمَّ رصدها من قبل فرقها التحقيقيَّة التي تتولى مهمَّة تصنيف القضايا الجزائيَّة من حيث أهمِّيَّتها، واستكمال التحقيق والتحرِّي في مشاريع الإعمار والخدمات والاستثمار المتلكِّئة.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة